معن بن عيسى بن يحيى بن دينار القزاز أبي يحيى الأشجعي

"أبي يحيى معن بن عيسى القزاز"

مشاركة

الولادة131 هـ
الوفاةالمدينة المنورة-الحجاز عام 198 هـ
العمر67
أماكن الإقامة
  • المدينة المنورة-الحجاز

الأساتذة


الطلاب


نبذة

أبو يحيى معن بن عيسى القزاز: الفقيه الثقة الثبت الأمين كان ربيب مالك ومن كبار أصحابه وهو الذي قرأ عليه الموطأ لهارون الرشيد وابنيه الأمين والمأمون وله سماع من مالك معروف خرج عنه البخاري ومسلم وروى عنه ابن المديني وابن معين والحميدي وسحنون وغيرهم


الترجمة

أبو يحيى معن بن عيسى القزاز: الفقيه الثقة الثبت الأمين كان ربيب مالك ومن كبار أصحابه وهو الذي قرأ عليه الموطأ لهارون الرشيد وابنيه الأمين والمأمون وله سماع من مالك معروف خرج عنه البخاري ومسلم وروى عنه ابن المديني وابن معين والحميدي وسحنون وغيرهم. مات بالمدينة في شعبان سنة 198هـ[813م].

شجرة النور الزكية في طبقات المالكية_ لمحمد مخلوف

 

 

معن بن عيسى بن يحيى بن دينار، الإِمَامُ، الحَافِظُ، الثَّبْتُ أبي يَحْيَى المَدَنِيُّ القَزَّازُ، مولى أشجع.
ولد بعد الثلاثين ومائة.
وَحَدَّثَ عَنِ: ابْنِ أَبِي ذِئْبٍ، وَمَالِكٍ وَمُعَاوِيَةَ بنِ صَالِحٍ وَأَبِي الغُصْنِ ثَابِتِ بنِ قَيْسٍ، وَأُبَيِّ بنِ عَبَّاسِ بنِ سَهْلٍ السَّاعِدِيِّ وَمُوْسَى بنِ عُلَيِّ بنِ رَبَاحٍ، وَإِسْحَاقَ بنِ يَحْيَى بنِ طَلْحَةَ، وَخَالِدِ بنِ أَبِي بَكْرٍ العُمَرِيِّ، وَعَبْدِ العَزِيْزِ بنِ المُطَّلِبِ بنِ عَبْدِ اللهِ وَهِشَامِ بنِ سَعْدٍ وَمُوْسَى بنِ يَعْقُوْبَ الزَّمْعِيِّ، وَعَبْدِ اللهِ بنِ المُؤَمَّلِ وَسَعِيْدِ بنِ السَّائِبِ الطَّائِفِيِّ، وَإِبْرَاهِيْمَ بنِ طَهْمَانَ، وَعَبْدِ الرَّحْمَنِ بنِ أَبِي المَوَّالِ وَقَيْسِ بنِ الرَّبِيْعِ، وَمُحَمَّدِ بنِ مُسْلِمٍ الطَّائِفِيِّ، وَخَلْقٍ سِوَاهُم.
حَدَّثَ عَنْهُ: أَحْمَدُ فِيْمَا قِيْلَ، وَعَلِيُّ بنُ المَدِيْنِيِّ، وَيَحْيَى بنُ مَعِيْنٍ، وَأبي خَيْثَمَةَ، وَقُتَيْبَةُ وَهَارُوْنُ الحَمَّالُ وَمُحَمَّدُ بنُ يَحْيَى العَدَنِيُّ وَعَلِيُّ بنُ شُعَيْبٍ السِّمْسَارُ، وَالحُسَيْنُ بنُ عِيْسَى البِسْطَامِيُّ وَإِسْحَاقُ بنُ بُهْلُولٍ وَنَصْرُ بنُ عَلِيٍّ وَيُوْنُسُ بنُ عَبْدِ الأَعْلَى وَأبي بَكْرٍ مُحَمَّدُ بنُ خَلاَّدٍ، وَعَلِيُّ بنُ مَيْمُوْنٍ العَطَّارُ وَخَلْقٌ كَثِيْرٌ.
رَوَى المَيْمُوْنِيُّ عَنْ أَحْمَدَ قَالَ: مَا كَتبتُ عَنْ مَعْنٍ شَيْئاً.
وَقَالَ إِسْحَاقُ بنُ مُوْسَى الأَنْصَارِيُّ: سَمِعْتُ مَعْناً يَقُوْلُ: كَانَ مَالِكٌ لاَ يُجِيْبُ العِرَاقِيِّينَ فِي شَيْءٍ مِنَ الحَدِيْثِ، حَتَّى أَكُوْنَ أَنَا أَسْأَلُهُ عَنْهُ وَكُلُّ شَيْءٍ مِنَ الحَدِيْثِ فِي المُوَطَّأِ سَمِعْتُهُ مِنْ مَالِكٍ إلَّا مَا اسْتَثْنَيْتُ أَنِّي عَرَضْتُهُ عَلَيْهِ، وَكُلُّ شَيْءٍ مِنْ غَيْرِ الحَدِيْثِ عَرَضْتُهُ عَلَى مَالِكٍ إلَّا مَا اسْتَثْنَيتُ أَنِّي سَأَلتُهُ عَنْهُ.
قَالَ أبي حَاتِمٍ: أَثْبَتُ أَصْحَابِ مالك، وأوثقهم معن بن عيسى وهو أَحَبُّ إِلَيَّ مِنْ عَبْدِ اللهِ بنِ نَافِعٍ الصَّائِغِ، وَمِنِ ابْنِ وَهْبٍ.
وَقَالَ مُحَمَّدُ بنُ سَعْدٍ: كَانَ مَعْنٌ يُعَالِجُ القَزَّ بِالمَدِيْنَةِ وَيَشْتَرِيهِ وكان له غلمان حاكة،
وَكَانَ يَشْتَرِي، وَيُلْقِي إِلَيْهِم. ثُمَّ قَالَ: مَاتَ بِالمَدِيْنَةِ فِي شَوَّالٍ سَنَةَ ثَمَانٍ وَتِسْعِيْنَ وَمائَةٍ، وَكَانَ ثِقَةً كَثِيْرَ الحَدِيْثِ ثَبْتاً مَأْمُوْناً.
وَكَذَلِكَ قَالَ مُحَمَّدُ بنُ فُضَيْلٍ البَزَّارُ فِي تَارِيْخِ وَفَاتِهِ، وَزَادَ يَوْمَ الثُّلاَثَاءِ.
أَخْبَرَنَا أَحْمَدُ بنُ إِسْحَاقَ أَخْبَرَنَا أَحْمَدُ بنُ أَبِي الفَتْحِ بنِ صِرْمَا، وَالفَتْحُ بنُ عَبْدِ اللهِ قَالاَ: أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بنُ عُمَرَ القَاضِي أَخْبَرَنَا أَحْمَدُ بنُ مُحَمَّدِ بنِ النَّقُّوْرِ، أَخْبَرَنَا عَلِيُّ بنُ عُمَرَ الحَرْبِيُّ حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بنُ الحَسَنِ الصُّوْفِيُّ، حَدَّثَنَا أبي زَكَرِيَّا يَحْيَى بنُ مَعِيْنٍ حَدَّثَنَا مَعْنٌ عَنْ مَالِكٍ، عَنْ هِشَامِ بنِ عُرْوَةَ عَنْ أَبِيْهِ عَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ: إِنَّ رَسُوْلَ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- لَمْ يَكُنْ يُصَافِحُ امْرَأَةً قَطُّ1.
أَخْرَجَهُ النَّسَائِيُّ فِي جَمْعِهِ حَدِيْثَ مَالِكٍ عَنْ مُعَاوِيَةُ بنُ صَالِحٍ عَنِ ابْنِ مَعِيْنٍ.
قَالَ أبي إِسْحَاقَ فِي الطَّبَقَاتِ: كَانَ مَعْنٌ يَتَوَسَّدُ عَتَبَةَ مَالِكٍ، فَلاَ يَلْفِظُ مَالِكٌ بِشَيْءٍ إلَّا كَتَبَهُ، وَكَانَ رَبِيْبَهُ وَهُوَ الَّذِي قَرَأَ المُوَطَّأَ لِلرَّشِيْدِ، وَبَنِيْهِ عَلَى مَالِكٍ قَالَ: وَقَالَ عَلِيُّ بنُ المَدِيْنِيِّ: أَخْرَجَ إِلَيْنَا مَعْنُ بنُ عِيْسَى أَرْبَعِيْنَ أَلْفَ مَسْأَلَةٍ سَمِعَهَا مِنْ مالك رحمه الله.


سير أعلام النبلاء - شمس الدين أبي عبد الله محمد بن أحمد بن عثمان بن قَايْماز الذهبي.

 

معن بن عيسى القزاز أبي يحيى: وكان يتوسد عتبة مالك فلا يلفظ مالك بشيء إلا كتبه وكان ربيبه وهو الذي قرأ الموطأ على مالك للرشيد وبينه. وقال علي بن المديني: أخرج إلينا معن بن عيسى أربعين ألف مسألة سمعها من مالك.

- طبقات الفقهاء / لأبي إسحاق إبراهيم بن علي الشيرازي -.

 

 

 

معن بن عِيسَى بن يحيى بن دِينَار الْأَشْجَعِيّ مَوْلَاهُم الْقَزاز الْمدنِي

روى عَن مَالك وَإِبْرَاهِيم بن طهْمَان وعدة
وَعنهُ ابْن معِين وَأَبُو بكر بن أبي شيبَة وَابْن الْمَدِينِيّ وَخلق
وَقَالَ أَبُو حَاتِم أثبت أَصْحَاب مَالك وأوثقهم معن بن عِيسَى
وَقَالَ ابْن سعد كَانَ ثِقَة كثير الحَدِيث ثبتاً مَأْمُونا مَاتَ بِالْمَدِينَةِ فِي شَوَّال سنة ثَمَان وَتِسْعين وَمِائَة

طبقات الحفاظ - لجلال الدين السيوطي.



 

معن بن عِيسَى بن يحيى بن دِينَار الْأَشْجَعِيّ مَوْلَاهُم الْقَزاز الْمدنِي كنيته أَبُو يحيى
روى عَن مَالك بن أنس فِي الْوضُوء وَالصَّلَاة وَالْحج والذبائح وَالْحَيَوَان والدلائل وَالْجَامِع وَمُعَاوِيَة بن صَالح فِي الصَّيْد والضحايا وعبد العزيز بن الْمطلب فِي الْأَشْرِبَة
روى عَنهُ إِسْحَاق بن مُوسَى الْأنْصَارِيّ وَابْن أبي عمر فِي الصَّلَاة وَنصر بن عَليّ الْجَهْضَمِي وَمُحَمّد بن أَحْمد بن أبي خلف وَزُهَيْر بن حَرْب وَصَالح بن مِسْمَار السّلمِيّ وَهَارُون بن عبد الله وعبد الله بن جَعْفَر.

رجال صحيح مسلم - لأحمد بن علي بن محمد بن إبراهيم، أبو بكر ابن مَنْجُويَه.


  • أمين
  • إمام فقيه
  • ثبت
  • ثقة
  • راوي للحديث
  • فقيه مالكي
  • له سماع للحديث
  • محدث
  • ممن روى له مسلم
  • مولى

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2021