أبي مصعب أحمد بن أبي بكر القاسم بن الحارث الزهري

مشاركة

الولادة152 هـ
الوفاةالمدينة المنورة-الحجاز عام 242 هـ
العمر90
أماكن الإقامة
  • المدينة المنورة-الحجاز
  • مكة المكرمة-الحجاز
  • الكوفة-العراق

الطلاب


نبذة

أحمد بن القاسم (أبي بكر) بن الحارث بن زرارة بن مصعب بن عبد الرحمن بن عوف، أبو مصعب الزهري المدني: شيخ أهل المدينة في عصره وقاضيهم ومحدثهم. لزم الإمام مالكا وتفقه به، وروى عنه (الموطأ) ومات وهو قاض.


الترجمة

أحمد: أبي مصعب أبي بكر واسم أبي بكر: القاسم بن الحارث بن زرارة بن مصعب بن عبد الرحمن بن عوف الزهري. روى عن مالك الموطأ وغيره وتفقه بأصحابه: المغيرة وابن دينار. وروى عن الدراوردي وغيره وله مختصر في قول مالك المشهور كذا في المدارك ولي قضاء المدينة والكوفة وكان من أعلم أهل المدينة. روي عنه أنه قال: يا أهل المدينة لا تزالون ظاهرين على أهل العراق ما دمت لكم حياً.
روى عنه البخاري ومسلم والذهلي وإسماعيل القاضي والرازيان وغيرهم. وهو صدوق من أهل الثقة في الحديث. مات سنة اثنتين وأربعين ومائتين بالمدينة وعاش تسعين سنة.

الديباج المذهب في معرفة أعيان علماء المذهب - ابن فرحون، برهان الدين اليعمري.

 

 

أَحْمد بن أبي بكر بن الْحَارِث بن زُرَارَة بن مُصعب بن عبد الرَّحْمَن بن عَوْف أَبُو مُصعب الْقرشِي الزُّهْرِيّ الْمَدِينِيّ
عَن مَالك بن أنس فِي الْجِهَاد لَهُ هَذَا الحَدِيث الوحيد فِي كتاب مُسلم فَقَط مَاتَ سنة اثْنَتَيْنِ وَأَرْبَعين وَمِائَتَيْنِ وَهُوَ ابْن اثْنَتَيْنِ وَتِسْعين سنة
رجال صحيح مسلم - لأحمد بن علي بن محمد بن إبراهيم، أبو بكر ابن مَنْجُويَه.

 

 

أحمد بن القاسم (أبي بكر) بن الحارث بن زرارة بن مصعب بن عبد الرحمن بن عوف، أبو مصعب الزهري المدني: شيخ أهل المدينة في عصره وقاضيهم ومحدثهم. لزم الإمام مالكا وتفقه به، وروى عنه (الموطأ) ومات وهو قاض. قال الدارقطنيّ: أبو مصعب ثقة في الموطأ. وقال ابن حزم: آخر ما روى عن مالك (موطأ أبي مصعب) و (موطأ أبي حذافة) وفيهما زيادة على الموطّآت نحو مئة حديث. قلت: اطلعت على تصوير الجزء الثاني من الحج، من (موطأ أبي مصعب) وهو من مخطوطات جامع القيروان  .
-الاعلام للزركلي-

 

 

أبو مصعب أحمد بن القاسم بن الحارث بن زرارة بن مصعب بن عوف الزهري: قاضي المدينة وعالمها الفقيه الثقة الثبت. روى عن مالك الموطأ وغيره وتفقه بالمغيرة وابن دينار وله مختصر في قول مالك المشهور. روى عنه البخاري ومسلم والذهبي وإسماعيل القاضي والرازيان وغيرهم.

شجرة النور الزكية في طبقات المالكية.

 

 

أحمد  بن زرارة بن مصعب بن عبد الرحمن بن عوف الزهري أبي مصعب: عاش تسعين سنة ومات سنة اثنتين وأربعين ومائتين وكان من أعلم أهل المدينة؛ روي أنه قال: يا أهل المدينة لا تزالون ظاهري على أهل العراق ما دمت لكم حياً.

- طبقات الفقهاء / لأبي إسحاق إبراهيم بن علي الشيرازي -.

 

 

 

أَبُو مُصعب أَحْمد بن أبي بكر الْقَاسِم بن الْحَارِث بن زُرَارَة بن مُصعب بن عبد الرَّحْمَن بن عَوْف الزُّهْرِيّ الْمدنِي الْفَقِيه
قَاضِي الْمَدِينَة
روى عَن إِبْرَاهِيم بن سعد وَعبد الْعَزِيز الدَّرَاورْدِي وَمَالك
وَعنهُ الْجَمَاعَة سوى النَّسَائِيّ وَأَبُو زرْعَة الرَّازِيّ وَأَبُو حَاتِم وخياط السّنة وَعبد الله بن أَحْمد
وَكَانَ فَقِيه أهل الْمَدِينَة بِلَا مدافع مَاتَ فِي رَمَضَان سنة اثْنَتَيْنِ وَأَرْبَعين وَمِائَتَيْنِ عَن اثْنَتَيْنِ وَتِسْعين سنة

طبقات الحفاظ - لجلال الدين السيوطي.

 

 

أحمد بن أبي بكر القاسم بن الحارث بن زرارة بن مصعب بن عبد الرحمن بن عوف أبي مصعب الزّهري: المدني، القاضي، الفقيه. ويعرف بكنيته.

روى عن مالك بن أنس - الموطأ وغيره -، وإبراهيم بن سعد، والمغيرة بن عبد الرحمن، وغيرهم.
وروى عنه البخاري، ومسلم، والذّهلي، وغيرهم.
قال القاضي عياض: روى عن مالك الموطأ وغيره من قوله، وتفقه بأصحابه: المغيرة، وابن دينار، وغيرهما، وله كتاب مختصر في قول مالك مشهور. وقال مصعب بن عبد الله: وهو فقيه أهل المدينة غير مدافع. وقال ابن أبي حاتم: روى عنه أبي وأبي زرعة وقالا: هو صدوق. وقال القاضي وكيع في كتاب طبقات - (أخبار) - القضاة: هو من أهل الثقة في الحديث.
وقال أبي بكر بن أبي خيثمة: خرجت في سنة تسع عشرة ومئتين إلى مكة، فقلت لأبي: عمن أكتب؟ فقال: لا تكتب عن أبي مصعب، واكتب عمن شئت، قال القاضي المؤلف: وإنما قال ذلك لأن أبا مصعب كان يميل إلى الرأي، وأبي خيثمة من أهل الحديث، وممن ينافر ذلك، فلذلك نهى عنه، وإلا فهو ثقة، لا نعلم أحدا ذكره إلا بخير.

توفي بالمدينة سنة إحدى وأربعين ومئتين في آخرها، أو سنة اثنتين وأربعين ومئتين، وله - فيما يقال - تسعون سنة.
جمهرة تراجم الفقهاء المالكية.


كتبه

  • مختصر في قول مالك المشهور
  • ثبت
  • ثقة
  • صدوق
  • عالم
  • فقيه مالكي
  • قاض
  • قرشي
  • محدث حافظ
  • مدني
  • مصنف
  • ممن روى له البخاري ومسلم

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2021