عبد الله بن الحسن بن أحمد بن عبد الله الأموي الحراني أبي شعيب

مشاركة

الولادة206 هـ
الوفاةبغداد-العراق عام 295 هـ
العمر89
أماكن الإقامة
  • بغداد-العراق
  • حران-تركيا

الطلاب


نبذة

أبي شعيب الحَرَّاني: الشيخ، المحدث، المعمر، المؤدب عبد الله بن الحَسَنِ بنِ أَحْمَدَ بنِ أَبِي شُعَيْبٍ.  نَزَلَ بَغْدَادَ، وَحَدَّثَ عَنْ: أَبِيْهِ، وَجَدِّهِ، وَأَحْمَد بن عَبْدِ المَلِكِ بنِ وَاقِد، وَعَفَّان بن مُسْلِمٍ، وَيَحْيَى البَابْلُتِّيّ، وَجَمَاعَةٍ.


الترجمة

أبي شعيب الحَرَّاني: الشيخ، المحدث، المعمر، المؤدب عبد الله بن الحَسَنِ بنِ أَحْمَدَ بنِ أَبِي شُعَيْبٍ.   
نَزَلَ بَغْدَادَ، وَحَدَّثَ عَنْ: أَبِيْهِ، وَجَدِّهِ، وَأَحْمَد بن عَبْدِ المَلِكِ بنِ وَاقِد، وَعَفَّان بن مُسْلِمٍ، وَيَحْيَى البَابْلُتِّيّ، وَجَمَاعَةٍ.
وَطَالَ عُمُرُهُ، وَتَفَرَّد.
حَدَّثَ عَنْهُ: إِسْمَاعِيْل الخُطَبِيّ، وَأبي عَلِيٍّ بنُ الصواف، وَأبي بَكْرٍ الشَّافِعِيُّ، وَأبي القَاسِمِ الطَّبَرَانِيُّ وَأبي بَكْرٍ الآجُرِّيّ، وَالحَسَن بن جَعْفَرٍ الحُرْفِيّ، وَخَلْقٌ سِوَاهُم.
وَكَانَ يَحْيَى البَابْلُتِّيّ زَوْجَ أُمِّه، وَكَانَ الأَوْزَاعِيُّ زوجَ أُمّ البَابْلُتِّيّ، وَاسمُ جَدِّهُم: عَبْد اللهِ بن مُسْلِمٍ وَمُسْلِمٌ مِنْ سَبِي سَمَرْقَنْد، وَقَعَ لِعُمَرَ بنِ عَبْدِ العَزِيْزِ فَأَعْتَقَه فوُلِد لَهُ وَلد فَجَاءَ بِهِ عُمَر فَسَمَّاهُ عَبْد اللهِ، وَفَرَضَ لَهُ فِي الذُّرِّيَّة فَعَاشَ عَبْد اللهِ مائَة، وَعِشْرِيْنَ سَنَةً.
وَلد أبي شُعَيْب فِي سَنَةِ سِتٍّ وَمائَتَيْنِ.
وَقَالَ الصَّوَّاف: سَمَاعُه مِنَ البَابْلُتِّيّ فِي سَنَةِ ثمَانِي وَعَشْرَة.
قُلْتُ: وَقَدْ كَانَ زوجَ أُمّه، فسَمِعَ مِنْهُ وَهُوَ حدَث.
وَقَالَ الدَّارَقُطْنِيُّ: ثِقَةٌ مَأْمُوْنٌ.
قَالَ أَحْمَدُ بنُ كَامِلٍ: كَانَ يَأْخُذُ عَلَى الحَدِيْثِ، أَخْبَرَنِي نصر الصَّائِغ، قَالَ: سَأَلْتُ أَبَا شُعَيْب أَنْ يحَدِّثَنِي بِحَدِيْثٍ عَنْ عَفَّان، فَقَالَ: أَعطِ السَّقَّاء ثمن الرَّاوِيَة فَأَعطيتُه دَانِقاً، وَحَدَّثَنِي بِالحَدِيْثِ.
قَالَ أَحْمَدُ بنُ كَامِلٍ: مَاتَ فِي ذِي الحِجَّةِ، سَنَةَ خَمْسٍ وَتِسْعِيْنَ وَمائَتَيْنِ -يَعْنِي بِبَغْدَادَ- وكان أسند من بقي بها.
سير أعلام النبلاء: شمس الدين أبو عبد الله محمد بن أحمد بن عثمان بن  قايمازالذهبي

 

 

عبد الله بن الحسن أحمد، أبو شعيب الأموي الحراني:
مؤدّب من ثقات أهل الحديث.
نزل ببغداد وتوفي بها. بقي من آثار " جزء من الفوائد في الحديث - خ " في الرياض، ثماني ورقات كتب في القرن السابع، بآخره سماعات  .

-الاعلام للزركلي-

 

عبد الله بن الحسن بن أحمد بن أبي شعيب عبد الله بن الحسن أبي شعيب الأموي المؤدب الحراني.
حدث عن: أحمد بن عبد الملك الحراني، وجده أحمد، ويحيى بن عبد الله البابلتي سنة ثمان وعشرة ومائتين وهو حدث وكان زوج أمه، وعفان بن مسلم، وزهير بن حرب، وغيرهم.
وعنه: أبي القاسم الطبراني – وأكثر عنه - في " معاجمه "، والمحاملي، ومحمد بن مخلد الآجري، وأبي بكر الشافعي، وابن الصواف، وغيرهم.
قال موسى بن هارون: صدوق والسماع منه يفضل على السماع من غيره، لأنه المحدث ابن المحدث ابن المحدث وهو صدوق، وقال جزرة والسهمي عن الدارقطني: ثقة. وقال السلمي وغيره عن الدارقطني: ثقة مأمون. وقال أحمد بن كامل كان مسندا غير متهم في روايته، وكان يأخذ الدراهم على الحديث. وقال مسلمة بن قاسم: كان ثقة فصيحا، وذكره ابن حبان في ثقاته. وقال: يخطئ، ويهم. وقال الذهبي: معمر صدوق. وقال أيضا: الشيخ المحدث المعمر المؤدب طال عمره، وتفرد، وسمع من صغره من زوج أمه، فلا يستنكر ذلك.
ولد سنة ست ومائتين، ومات يوم الإثنين لأربع، وقيل: لثلاث بقين ذي الحجة سنة خمس وتسعين ومائتين، وقيل: ست وتسعين ومائتين، قال الخطيب: وسنة خمس أصح. وهو ابن تسعين سنة.
- أسئلة حمزة (326)، والسلمي (166)، الثقات (8/ 369)، تاريخ زبر (2/ 622)، تاريخ بغداد (9/ 435)، تاريخ الإسلام (22/ 178)، النبلاء (13/ 324)، اللسان (3/ 3254)،
إرشاد القاصي والداني إلى تراجم شيوخ الحافظ أبي القاسم الطبراني- للمنصوري.


  • ثقة مأمون
  • فصيح
  • مؤدب
  • محدث
  • معمر

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2022