حماد بن أسامة بن زيد القرشي الكوفي أبي أسامة

مشاركة

الولادة120 هـ
الوفاة201 هـ
العمر81
أماكن الإقامة
  • مكة المكرمة-الحجاز
  • الكوفة-العراق

الأساتذة


الطلاب


نبذة

أبي أسامة: حماد بن أسامة بن زيد، الكوفي الحَافِظُ، الثَّبْتُ مَوْلَى بَنِي هَاشِمٍ، وَيُقَالُ: وَلاَؤُهُ لِزَيْدِ بنِ عَلِيٍّ. وَقِيْلَ: بَلْ مَوْلَى الحَسَنِ بن سعد مولى الحسن بن علي. وُلِدَ فِي حُدُوْدِ العِشْرِيْنَ وَمائَةٍ.


الترجمة

أبي أسامة: حماد بن أسامة بن زيد، الكوفي الحَافِظُ، الثَّبْتُ مَوْلَى بَنِي هَاشِمٍ، وَيُقَالُ: وَلاَؤُهُ لِزَيْدِ بنِ عَلِيٍّ. وَقِيْلَ: بَلْ مَوْلَى الحَسَنِ بن سعد مولى الحسن بن علي.
وُلِدَ فِي حُدُوْدِ العِشْرِيْنَ وَمائَةٍ.
وَحَدَّثَ "عَنْ": هِشَامِ بنِ عُرْوَةَ، وَالأَعْمَشِ، وَابْنِ أَبِي خَالِدٍ، وَإِدْرِيْسَ بنِ يَزِيْدَ الأَوْدِيِّ، وَأَجْلَحَ الكِنْدِيِّ، وَأَحْوَصَ بنِ حَكِيْمٍ الشَّامِيِّ، وَأُسَامَةَ بنِ زَيْدٍ اللَّيْثِيِّ، وَبُرَيْدُ بنُ عَبْدِ اللهِ بنِ أَبِي بُرْدَةَ، وَبَهْزِ بنِ حَكِيْمٍ، وَحَاتِمِ بنِ أَبِي صَغِيْرَةَ، وَحَبِيْبِ بنِ الشَّهِيْدِ، وَالحَسَنِ بنِ الحَكَمِ النَّخَعِيِّ، وَسَعْدِ بنِ سَعِيْدٍ الأَنْصَارِيِّ، وَحُسَيْنِ بنِ ذَكْوَانَ المُعَلِّمِ وَسَعِيْدٍ الجُرَيْرِيِّ، وَطَلْحَةَ بنِ يَحْيَى وَمُجَالدٍ وَعَوْفٍ وَهَاشِمِ بنِ هَاشِمٍ الزُّهْرِيِّ وَمُحَمَّدِ بنِ عَمْرٍو، وَفُضَيْلِ بنِ مَرْزُوْقٍ وَمَالِكِ بنِ مِغْوَلٍ وَابْنِ أَبِي عَرُوْبَةَ، وَشُعْبَةَ وَسُفْيَانَ وَسُلَيْمَانَ بنِ المُغِيْرَةِ وَمُسَاوِرٍ الوَرَّاقِ وَخَلْقٍ كَثِيْرٍ.
وَكَانَ مِنْ أَئِمَّةِ العِلْمِ.
حَدَّثَ عَنْهُ: عَبْدُ الرَّحْمَنِ بنُ مَهْدِيٍّ وَالشَّافِعِيُّ وَقُتَيْبَةُ وَالحُمَيْدِيُّ، وَأَحْمَدُ وَإِسْحَاقُ وَأبي خيثمة وإبراهيم بن سعيد الجَوْهَرِيُّ، وَابْنَا الدَّوْرَقِيِّ وَابْنَا أَبِي شَيْبَةَ وَإِسْحَاقُ الكَوْسَجُ، وَالحَسَنُ الحُلْوَانِيُّ وَأَحْمَدُ بنُ الفُرَاتِ وَدُحَيْمٌ، وَعُبَيْدُ بنُ إِسْمَاعِيْلَ وَمُحَمَّدُ بنُ رَافِعٍ وَمُحَمَّدُ بنُ عَبْدِ اللهِ المَخْزُوْمِيُّ، وَمَحْمُوْدُ بنُ غَيْلاَنَ وَهَارُوْنُ الحَمَّالُ، وَمُحَمَّدُ بنُ عُثْمَانَ بنِ كَرَامَةَ، وَخَلْقٌ سِوَاهُم.
رَوَى حَنْبَلُ بنُ إِسْحَاقَ عَنْ أَحْمَدَ بنِ حَنْبَلٍ أبي أُسَامَةَ ثِقَةٌ، كَانَ أَعْلَمَ النَّاسِ بِأُمُوْرِ النَّاسِ وَأَخْبَارِ أَهْلِ الكُوْفَةِ، مَا كَانَ أَرْوَاهُ عَنْ هِشَامِ بنِ عُرْوَةَ.
وَرَوَى عَبْدُ اللهِ بنُ أَحْمَدَ، عَنْ أَبِيْهِ قَالَ: كَانَ ثَبْتاً مَا كَانَ أَثبتَهُ! لاَ يَكَادُ يُخْطِئُ، وَقَالَ أَيْضاً: سُئِلَ أَبِي عَنْ أَبِي عَاصِمٍ، وَابْنِ أُسَامَةَ فَقَالَ: أبي أُسَامَةَ أَثْبَتُ مِنْ مائَةٍ مِثْلِ أَبِي عَاصِمٍ، كَانَ أبي أُسَامَةَ ضَابِطاً صَحِيْحَ الكِتَابِ كَيِّساً صَدُوْقاً.
وَقَالَ عُثْمَانُ بنُ سَعِيْدٍ: سَأَلْتُ يَحْيَى بنَ مَعِيْنٍ عَنْ أَبِي أُسَامَةَ، وَعَبْدَةَ قَالَ: مَا مِنْهُمَا إلَّا ثِقَةٌ.
عَبْدُ اللهِ بنُ عُمَرَ بنِ أَبَانٍ: سَمِعْتُ أَبَا أُسَامَةَ يَقُوْلُ: كَتَبْتُ بِأُصْبُعَيَّ هَاتَيْنِ مائَةَ أَلْفِ حَدِيْثٍ، وَسَمِعَ ذَلِكَ مِنْهُ مُحَمَّدُ بنُ عَبْدِ اللهِ بنِ عَمَّارٍ.
وَقَالَ ابْنُ الفُرَاتِ: كَانَ عِنْدَ أَبِي أُسَامَةَ سِتُّ مائَةِ حَدِيْثٍ عَنْ هِشَامِ بنِ عُرْوَةَ.
وَقَالَ ابْنُ عَمَّارٍ: كَانَ أبي أُسَامَةَ فِي زَمَانِ سُفْيَانَ يُعَدُّ مِنَ النُّسَّاكِ.
وَقَالَ أَحْمَدُ العِجْلِيُّ: حَدَّثَنَا دَاوُدُ بنُ يَحْيَى بنِ يَمَانٍ عَنْ أَبِيْهِ عَنْ سُفْيَانَ قَالَ: مَا بِالكُوْفَةِ شَابٌّ أَعقَلُ مِنْ أَبِي أُسَامَةَ. ثُمَّ قَالَ العِجْلِيُّ: مَاتَ فِي شَوَّالٍ سَنَةَ إِحْدَى وَمائَتَيْنِ، وَصَلَّى عَلَيْهِ مُحَمَّدُ بنُ إِسْمَاعِيْلَ بنِ عَلِيٍّ العَبَّاسِيُّ، وَكَبَّرَ عَلَيْهِ أَرْبَعاً.

وَقَالَ البُخَارِيُّ: مَاتَ فِي ذِي القَعْدَةِ سَنَةَ إِحْدَى وَمائَتَيْنِ، وَهُوَ ابْنُ ثَمَانِيْنَ سَنَةً، فِيْمَا قِيْلَ.
قُلْتُ: حَدِيْثُهُ فِي جَمِيْعِ الصِّحَاحِ، وَالدَّوَاوِيْنِ، وَهُوَ مِنْ نُظَرَاءِ وَكِيْعٍ.
أَخْبَرَنَا إِسْمَاعِيْلُ بنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ أَخْبَرَنَا عَبْدُ اللهِ بنُ أَحْمَدَ الفَقِيْهُ أَخْبَرَنَا هِبَةُ اللهِ بنُ هِلاَلٍ، أَخْبَرَنَا عَبْدُ اللهِ بنُ عَلِيٍّ أَخْبَرَنَا أبي الحُسَيْنِ بنُ بِشْرَانَ أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بنُ عَمْرٍو، حَدَّثَنَا عَبْدُ اللهِ بنُ مُحَمَّدِ بنِ شَاكِرٍ حَدَّثَنَا أبي أُسَامَةَ حَدَّثَنَا الأَعْمَشُ، عَنْ خَيْثَمَةَ بنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ، عَنْ عَدِيِّ بنِ حَاتِمٍ قَالَ: قَالَ رَسُوْلُ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "مَا مِنْكُم مِنْ أَحَدٍ إلَّا سَيُكَلِّمُهُ رَبُّهُ لَيْسَ بَيْنَهُ وَبَيْنَهُ حَاجِبٌ وَلاَ تَرْجُمَانُ، فَيَنْظُرُ أَيْمَنَ مِنْهُ فَلاَ يَرَى إلَّا النَّارَ فَاتَّقُوا النَّارَ، وَلَوْ بِشِقِّ تَمْرَةٍ".
مُتَّفَقٌ عَلَيْهِ وَقَعَ لَنَا مُخْتَصَراً.
سير أعلام النبلاء - شمس الدين أبي عبد الله محمد بن أحمد بن عثمان بن قَايْماز الذهبي

 

 

أَبُو أُسَامَة حَمَّاد بن أُسَامَة بن زيد الْقرشِي الْكُوفِي مولى بني هَاشم
روى عَن أبي إِسْحَاق الْفَزارِيّ وَإِدْرِيس بن يزِيد الأودي وَعبد الحميد ابْن جَعْفَر وَابْن جريج
وَعنهُ إِبْرَاهِيم بن سعيد الْجَوْهَرِي وَابْن رَاهَوَيْه والْحميدِي وَأَبُو سعيد الْأَشَج وَأَبُو بكر بن أبي شيبَة وَآخَرُونَ
قَالَ أَحْمد بن حَنْبَل كَانَ ثبتاً مَا كَانَ أثْبته وَسُئِلَ عَن أبي عَاصِم وَأبي أُسَامَة من أثبتهما فَقَالَ أَبُو أُسَامَة أثبت من مائَة مثل أبي عَاصِم كَانَ أَبُو أُسَامَة صَحِيح الْكتاب ضابطاً للْحَدِيث كيساً صَدُوقًا
وَقَالَ عبد الله بن عمر بن أبان سَمِعت أَبَا أُسَامَة يَقُول كتبت بأصبعي هَاتين مائَة ألف حَدِيث
وَقَالَ أَبُو مَسْعُود الرَّازِيّ كَانَ عِنْده سِتّمائَة حَدِيث عَن هِشَام بن عُرْوَة
وَقَالَ غَيره كَانَ أَبُو أُسَامَة فِي زمن سُفْيَان يعد من النساك مَاتَ فِي شَوَّال سنة إِحْدَى وَمِائَتَيْنِ عَن ثَمَانِينَ سنة

طبقات الحفاظ - لجلال الدين السيوطي.

 

 

حَمَّاد بن أُسَامَة أَبُو أُسَامَة الْقرشِي الْكُوفِي مولى زيد بن عَليّ وَيُقَال مولى الْحسن بن سعد مولى الْحسن بن عَليّ
مَاتَ سنة إِحْدَى وَمِائَتَيْنِ وَهُوَ ابْن ثَمَانِينَ سنة
روى عَن هِشَام بن عُرْوَة فِي الْإِيمَان وَالصَّلَاة وَالْحج وَغَيرهَا وبريد بن عبد الله بن أبي بردة وَإِسْمَاعِيل بن أبي خَالِد وَالْأَعْمَش والوليد بن كثير فِي الْإِيمَان وَالْوُضُوء وَالصَّوْم وعبيد الله بن عمر فِي الصَّلَاة وَالْحج وَالصَّوْم وَغَيرهَا وَمَالك بن مغول فِي الْجِهَاد وزَكَرِيا بن أبي زَائِدَة ومسعر فِي الصَّلَاة وحبِيب بن الشَّهِيد فِي الصَّلَاة وَسَعِيد بن أبي عرُوبَة وَهِشَام بن حسان وَالثَّوْري وكهمس فِي الصَّلَاة وَالْجهَاد والبيوع وَسليمَان بن الْمُغيرَة فِي الصَّلَاة والأطعمة وَغَيرهَا وَسعد بن سعيد فِي الْجَنَائِز وَمُحَمّد بن أبي إِسْمَاعِيل فِي الزَّكَاة وَشعْبَة فِي الزَّكَاة والطب وفضيل بن مَرْزُوق فِي الزَّكَاة وزائدة فِي الزَّكَاة وَالْجهَاد وَأبي عُمَيْس عتبَة بن عبد الله فِي الصَّوْم وَصدقَة بن أبي عمرَان فِي الصَّوْم ومساور الْوراق فِي الْحَج وعرم بن حَمْزَة فِي النِّكَاح وعبد الحميد بن جَعْفَر فِي الْبيُوع وَابْن جريج فِي الْحُدُود والوليد بن جَمِيع فِي الْجِهَاد وَمُحَمّد بن عَمْرو بن عَلْقَمَة فِي الضَّحَايَا وهَاشِم بن هَاشم فِي الْأَطْعِمَة الْجريرِي سعيد بن إِيَاس فِي الطِّبّ والفتن وَأبي حَيَّان التَّيْمِيّ فِي الْفَضَائِل وَطَلْحَة بن يحيى فِي الْقدر وَغَيره
روى عَنهُ أَبُو كريب وَإِبْرَاهِيم بن سعيد الْجَوْهَرِي وَابْن أبي شيبَة وعبد الله بن براد الْأَشْعَرِيّ أَبُو عَامر وَإِسْحَاق الْحَنْظَلِي وَهَارُون بن عبد الله وَمُحَمّد بن عبد الله بن نمير وَسَعِيد بن مُحَمَّد الْجرْمِي وعبيد الله بن سعيد وَمُحَمّد بن رَافع وَأحمد بن الْمُنْذر وَالْحسن بن عَليّ الْحلْوانِي وَيحيى بن معِين وحسين بن عِيسَى وَأَبُو سعيد الأشح وَسَعِيد بن عَمْرو الأشعثي وَنصر بن عَليّ الْجَهْضَمِي وَعبيد بن يعِيش وَإِسْحَاق بن مَنْصُور.

رجال صحيح مسلم - لأحمد بن علي بن محمد بن إبراهيم، أبو بكر ابن مَنْجُويَه.

 

 

حمّاد بن أسامة الكوفي، أبو أسامة، مولى بني هاشم: من حفاظ الحديث. كان ثقة، عالما بأخبار الكوفة ثبتا، نقل عنه قوله: كتبت بإصبعيّ هاتين مئة ألف حديث

.-الاعلام للزركلي-


  • إمام
  • تابع تابعي
  • ثبت
  • ثقة ضابط
  • صدوق
  • عابد
  • عاقل
  • عالم
  • قرشي
  • محدث حافظ
  • ممن روى له البخاري ومسلم
  • مولى

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2021