عاصم بن سليمان الأحول أبي عبد الرحمن البصري

مشاركة

الولادةغير معروف
الوفاة141 هـ
أماكن الإقامة
  • البصرة-العراق
  • الكوفة-العراق
  • المدائن-العراق

الطلاب


نبذة

عاصم بن سليمان الإِمَامُ, الحَافِظُ, مُحَدِّثُ البَصْرَةِ, أبي عَبْدِ الرَّحْمَنِ البَصْرِيُّ, الأَحْوَلُ, مُحْتَسِبُ المَدَائِنِ قِيْلَ: وَلاَؤُهُ لِتَمِيْمٍ وَقِيْلَ: لِبَنِي أُمَيَّةَ. رَوَى عَنْ: عَبْدِ اللهِ بنِ سَرْجِسَ, وَأَنَسِ بنِ مَالِكٍ وَعَنْ: رُفَيْعٍ أَبِي العَالِيَةِ, وَمُعَاذَةَ, وَحَفْصَةَ بِنْتِ سِيْرِيْنَ, وَعَمْرِو بنِ سَلَمَةَ الجَرْمِيِّ, وَعَبْدِ اللهِ بنِ شَقِيْقٍ العُقَيْلِيِّ, وَأَبِي قِلاَبَةَ, وَالشَّعْبِيِّ, وَالنَّضْرِ بنِ أَنَسٍ, وَأَبِي نَضْرَةَ, وَأَبِي الصِّدِّيْقِ النَّاجِي, وَبَكْرٍ المُزَنِيِّ, وَسَوَادَةَ بنِ عَاصِمٍ, وَأَبِي عُثْمَانَ النَّهْدِيِّ وَالحَسَنِ وَابْنِ سِيْرِيْنَ, وَأَبِي المُتَوَكِّلِ النَّاجِي, وَأَبِي الوليد عبد الله بن يُوْسُفَ بنِ عَبْدِ اللهِ, وَخَلْقٍ سِوَاهُم. وَكَانَ مِنَ الحُفَّاظِ المَعْدُوْدِيْنَ.


الترجمة

عاصم بن سليمان
الإِمَامُ, الحَافِظُ, مُحَدِّثُ البَصْرَةِ, أبي عَبْدِ الرَّحْمَنِ البَصْرِيُّ, الأَحْوَلُ, مُحْتَسِبُ المَدَائِنِ قِيْلَ: وَلاَؤُهُ لِتَمِيْمٍ وَقِيْلَ: لِبَنِي أُمَيَّةَ.
رَوَى عَنْ: عَبْدِ اللهِ بنِ سَرْجِسَ, وَأَنَسِ بنِ مَالِكٍ وَعَنْ: رُفَيْعٍ أَبِي العَالِيَةِ, وَمُعَاذَةَ, وَحَفْصَةَ بِنْتِ سِيْرِيْنَ, وَعَمْرِو بنِ سَلَمَةَ الجَرْمِيِّ, وَعَبْدِ اللهِ بنِ شَقِيْقٍ العُقَيْلِيِّ, وَأَبِي قِلاَبَةَ, وَالشَّعْبِيِّ, وَالنَّضْرِ بنِ أَنَسٍ, وَأَبِي نَضْرَةَ, وَأَبِي الصِّدِّيْقِ النَّاجِي, وَبَكْرٍ المُزَنِيِّ, وَسَوَادَةَ بنِ عَاصِمٍ, وَأَبِي عُثْمَانَ النَّهْدِيِّ وَالحَسَنِ وَابْنِ سِيْرِيْنَ, وَأَبِي المُتَوَكِّلِ النَّاجِي, وَأَبِي الوليد عبد الله بن يُوْسُفَ بنِ عَبْدِ اللهِ, وَخَلْقٍ سِوَاهُم. وَكَانَ مِنَ الحُفَّاظِ المَعْدُوْدِيْنَ.
رَوَى عَنْهُ: قَتَادَةُ, وَدَاوُدُ بنُ أَبِي هِنْدٍ, وَسُلَيْمَانُ التَّيْمِيُّ, وَشُعْبَةُ, وَشَرِيْكٌ, وَمَعْمَرٌ, وَهُشَيْمٌ, وَثَابِتُ بنُ يَزِيْدَ الأَحْوَلُ, وَالحَسَنُ بنُ حَيٍّ, وَحَمَّادُ بنُ زَيْدٍ, وَحَفْصُ بنُ غِيَاثٍ, وَابْنُ عُلَيَّةَ, وَجَرِيْرُ بنُ عَبْدِ الحَمِيْدِ, وزهير, والسفيانات, وَعَبَّادُ بنُ عَبَّادٍ, وَأبي مُعَاوِيَةَ, وَعَلِيُّ بنُ مُسْهِرٍ, وَابْنُ فُضَيْلٍ, وَمَرْوَانُ بنُ مُعَاوِيَةَ, وَيَزِيْدُ بنُ هَارُوْنَ, وَعَبْدُ اللهِ بنُ نُمَيْرٍ, وَخَلْقٌ كَثِيْرٌ.
قَالَ ابْنُ المَدِيْنِيِّ: لَهُ نَحْوُ مائَةٍ وَخَمْسِيْنَ حَدِيْثاً.
قَالَ عَلِيٌّ: سَمِعْتُ يَحْيَى بنَ سَعِيْدٍ يَقُوْلُ: عَاصِمٌ الأَحْوَلُ لَمْ يَكُنْ بِالحَافِظِ.
وَقَالَ ابْنُ مَعِيْنٍ: كَانَ يَحْيَى القَطَّانُ يُضَعِّفُ عَاصِماً الأَحْوَلَ.
وَقَالَ حَجَّاجُ بنُ مُحَمَّدٍ، عَنْ شُعْبَةَ: عَاصِمٌ أَحَبُّ إِلَيَّ مِنْ قَتَادَةَ فِي أَبِي عُثْمَانَ النَّهْدِيِّ لأَنَّهُ أَحْفَظَهُمَا.
ابْنُ المُبَارَكِ، عَنِ الثَّوْرِيِّ قَالَ: أَدْرَكْتُ حُفَّاظَ النَّاسِ أَرْبَعَةً إِسْمَاعِيْلُ بنُ أَبِي خَالِدٍ وَعَاصِمٌ الأَحْوَلُ وَيَحْيَى بنُ سَعِيْدٍ قَالَ: وَأَرَى هِشَاماً الدَّسْتُوَائِيَّ مِنْهُم وَرَوَى نَوْفَلُ بنُ مُطَهِّرٍ، عَنِ ابْنِ المُبَارَكِ، عَنْ سُفْيَانَ قَالَ: حُفَّاظُ البَصْرَةِ ثَلاَثَةٌ سُلَيْمَانُ التَّيْمِيُّ وَعَاصِمٌ الأَحْوَلُ وَدَاوُدُ بنُ أَبِي هِنْدٍ. وَقَالَ: حَفْصُ بنُ غِيَاثٍ إِذَا قَالَ عَاصِمٌ زَعَمَ فَهُوَ الَّذِي لَيْسَ بِشَكٍّ.
وَقَالَ ابْنُ مَهْدِيٍّ: كَانَ عَاصِمٌ الأَحْوَلُ مِنْ حُفَّاظِ أَصْحَابِه.
وَقَالَ أَحْمَدُ بنُ حَنْبَلٍ وَابْنُ مَعِيْنٍ وَأبي زرعة وطائفة: ثقة ووثقه: علي ابن المَدِيْنِيِّ وَقَالَ مَرَّةً: ثَبْتٌ.
وَقَالَ يَحْيَى القَطَّانُ وابن مثنى وغيرهما: مَاتَ سَنَةَ إِحْدَى أَوِ اثْنَتَيْنِ وَأَرْبَعِيْنَ وَمائَةٍ.
وَقَالَ البُخَارِيُّ: مَاتَ سَنَةَ اثْنَتَيْنِ أَوْ ثَلاَثٍ وأربعين ومائة.
أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بنُ عَبْدِ الوَهَّابِ, أَخْبَرَنَا عَلِيُّ بنُ مُخْتَارٍ "ح" وَأَنْبَأَنَا عَلِيُّ بنُ مُحَمَّدٍ، أَنْبَأَنَا جَعْفَرُ بنُ مُنَيْرٍ قَالاَ، أَنْبَأَنَا أبي طَاهِرٍ السِّلَفِيُّ, أَخْبَرَنَا القَاسِمُ بنُ الفَضْلِ, أَخْبَرَنَا هِلاَلُ بنُ مُحَمَّدٍ, حَدَّثَنَا الحُسَيْنُ بنُ عَيَّاشٍ, حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بنُ المِقْدَامِ, حَدَّثَنَا حَمَّادٌ، عَنْ عَاصِمِ بنِ سُلَيْمَانَ، عَنْ عَبْدِ اللهِ بنِ سَرْجِسَ قَالَ: أَتَيْتُ رَسُوْلَ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- وَهُوَ جَالِسٌ فِي أَصْحَابِهِ, فَدُرْتُ مِنْ خَلْفِهِ, فَعَرَفَ الَّذِي أُرِيْدُ, فَأَلْقَى الرِّدَاءَ، عَنْ ظَهْرِه فَرَأَيْتُ مَوْضِعَ الخَاتَمِ عَلَى نُغْضِ كَتِفِه مِثْلَ الجُمْعِ حَوْلَه خِيْلاَنُ كَأَنَّهَا الثَّآلِيْلُ فَرَجَعتُ حَتَّى اسْتَقبَلْتُه فَقُلْتُ غَفَرَ اللهُ لَكَ يَا رَسُوْلَ اللهِ فَقَالَ: "وَلَكَ" فَقَالَ القَوْمُ اسْتَغْفرَ لَكَ رَسُوْلُ اللهِ فَقَالَ: نَعَمْ وَلَكُم ثم تلا {وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَات}

سير أعلام النبلاء - لشمس الدين أبي عبد الله محمد بن أحمد بن عثمان بن قَايْماز الذهبي

 

 

عَاصِم بن سُلَيْمَان الْأَحول أَبُو عبد الرَّحْمَن الْبَصْرِيّ
روى عَن أنس وَعبد الله بن سرجس وَعَمْرو بن سَلمَة ومعاذة العدوية
وَعنهُ أَبُو حنيفَة وَقَتَادَة وَشعْبَة والسفيانان وَحَمَّاد بن زيد وَخلق
قَالَ أَحْمد حَافظ ثِقَة
وَقَالَ ابْن سعد كَانَ قَاضِيا بِالْمَدَائِنِ لأبي جَعْفَر مَاتَ سنة إِحْدَى أَو إثنتين وَأَرْبَعين وَمِائَة

طبقات الحفاظ - لجلال الدين السيوطي.

 

عَاصِم بن سُلَيْمَان الْأَحول الْبَصْرِيّ يُقَال مولى بني تَمِيم وَيُقَال مولى عُثْمَان بن عَفَّان وَيُقَال مولى آل زِيَاد كنيته ابو عبد الرحمن
وَقيل أَبُو عبد الله مَاتَ سنة إِحْدَى أَو اثْنَتَيْنِ وَأَرْبَعين وَمِائَة وَكَانَ قَاضِيا على الْمَدَائِن
روى عَن أبي عُثْمَان النَّهْدِيّ فِي الْإِيمَان وَالصَّلَاة والجنائز وَصَفوَان بن مُحرز وَأبي المتَوَكل فِي الْوضُوء ومعاذة العدوية وَحميد بن هِلَال وعبد الله بن الْحَارِث فِي الصَّلَاة والأطعمة وَأنس بن مَالك فِي الصَّلَاة وَالزَّكَاة والفضائل وعبد الله بن سرجس فِي مَوَاضِع وعبد الرحمن بن شَقِيق فِي الصَّلَاة وَحَفْصَة بنت سِيرِين فِي الصَّلَاة والجنائز وَالْجهَاد وَأبي نَضرة فِي الصَّوْم وَالْحج ومورق فِي الصَّوْم والفضائل وَالشعْبِيّ فِي الْبيُوع وَالْجهَاد والذبائح ويوسف بن عبد الله بن الْحَارِث فِي الطِّبّ وَمُحَمّد بن سِيرِين فِي صفة النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم وَأبي قلَابَة فِي الصَّلَاة وَالنضْر بن أنس فِي الدُّعَاء
روى عَنهُ يحيى بن زَكَرِيَّا بن أبي زَائِدَة وَأَبُو مُعَاوِيَة وَدَاوُد بن أبي هِنْد وَحَفْص بن غياث ومروان بن مُعَاوِيَة وَزُهَيْر بن مُعَاوِيَة وَمعمر بن رَاشد وَزِيَاد البكاي وَأَبُو خَالِد الْأَحْمَر وَشعْبَة وَعباد بن عباد فِي الصَّلَاة وسُفْيَان بن عُيَيْنَة والجراح بن مليح وَمُحَمّد بن فُضَيْل وَحَمَّاد بن زيد وعبد الواحد بن زِيَاد وَإِسْمَاعِيل بن علية وَيزِيد بن هَارُون وَابْن الْمُبَارك وَالثَّوْري سُفْيَان وَجَرِير بن عبد الحميد وَإِسْمَاعِيل بن زَكَرِيَّا وَعلي بن مسْهر وَأَبُو عوَانَة وهشيم وثابت بن يزِيد أَبُو زيد الْأَحول وَحسن بن صَالح وعبد الرحيم بن سُلَيْمَان وَعَبدَة بن سُلَيْمَان.

رجال صحيح مسلم - لأحمد بن علي بن محمد بن إبراهيم، أبو بكر ابن مَنْجُويَه.

 

عاصم بن سليمان الأحول البصري، أبو عبد الرحمن:
من حفاظ الحديث، ثقة، من أهل البصرة.
تولى بعض الأعمال، فكان بالكوفة على الحسبة، وكان قاضيا بالمدائن. واشتهر بالزهد والعبادة .

-الاعلام للزركلي-
 

 

 

له ترجمة في كتاب مشاهير علماء الأمصار وأعلام فقهاء الأقطار - محمد بن حبان، أبو حاتم، الدارمي، البُستي (المتوفى: 354هـ).


  • إمام محدث حجة
  • تابعي
  • ثقة ضابط
  • حافظ للحديث
  • راوي للحديث
  • زاهد
  • عابد
  • قاض
  • محتسب
  • محدث حافظ
  • مولى

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2021