مريم بنت أحمد بن محمد بن إبرهيم الأذرعي أم عيسى

مشاركة

الولادةالقاهرة-مصر عام 719 هـ
الوفاةالقاهرة-مصر عام 805 هـ
العمر86
أماكن الإقامة
  • الحجاز-الحجاز
  • دمشق-سوريا
  • القاهرة-مصر
  • مصر-مصر

نبذة

مَرْيَم ابْنة أَحْمد بن القَاضِي شمس الدّين مُحَمَّد بن ابرهيم بن ابرهيم ابْن دَاوُد بن حَازِم أم عِيسَى الاذرعى ثمَّ المصرى الحنفى أُخْت مُحَمَّد الْمَاضِي. ولدت سنة تسع عشرَة وَسَبْعمائة بِالْقَاهِرَةِ وَكَانَ أَصْلهَا من أَذْرُعَات فسكن جدها حلب ثمَّ دمشق وَولى الْقَضَاء بهَا ثمَّ الْقَاهِرَة وَمَات بهَا سنة اثْنَتَيْ عشرَة.


الترجمة

مَرْيَم ابْنة أَحْمد بن القَاضِي شمس الدّين مُحَمَّد بن ابرهيم بن ابرهيم ابْن دَاوُد بن حَازِم أم عِيسَى الاذرعى ثمَّ المصرى الحنفى أُخْت مُحَمَّد الْمَاضِي. ولدت سنة تسع عشرَة وَسَبْعمائة بِالْقَاهِرَةِ وَكَانَ أَصْلهَا من أَذْرُعَات فسكن جدها حلب ثمَّ دمشق وَولى الْقَضَاء بهَا ثمَّ الْقَاهِرَة وَمَات بهَا سنة اثْنَتَيْ عشرَة وتصدر ابوها بِجَامِع الْحَاكِم وناب فِي الحكم وَمَات سنة إِحْدَى وَأَرْبَعين وَسَبْعمائة؛ وَكِلَاهُمَا فِي الدُّرَر، وَعَاشَتْ صَاحِبَة التَّرْجَمَة الى ان انْفَرَدت بِرِوَايَة حَدِيث السلفى بِالسَّمَاعِ الْمُتَّصِل فَهِيَ آخر من حدث عَن الواني وَالِد بوسي بِالسَّمَاعِ وَمن مسموعها على أَولهمَا صَحِيح مُسلم وعَلى ثَانِيهمَا فِي الخلعيات وَقد سمع من الدبوسي أبوالعلاء الفرضى وَبَين وفاتيهما اعنى مَرْيَم وَأَبا الْعَلَاء مائَة وبضع سِنِين، أَكثر عَنْهَا شَيخنَا وَذكرهَا فِي مُعْجَمه وَكَذَا فِي انبائه وَقَالَ سَمِعت الْكثير من الواني والدبوسي والقطب الْحلَبِي وناصر الدّين بن سمعون وَغَيرهم، وَأَجَازَ لَهَا التقي بن الصَّائِغ وَغَيره من مسندى مصر والحجاز وَغَيره من الائمة بِدِمَشْق، خرجت لَهَا معجماً فِي مُجَلد وقرأت عَلَيْهَا الْكثير من مسموعاتها وَأَشْيَاء كَثِيرَة بالاجازة وَعَاشَتْ أَرْبعا وَثَمَانِينَ عَاما، وَنعم الشيخة كَانَت ديانَة وصيانة ومحبة فِي الْعلم وَهِي آخر من حدث عَن أَكثر مشايخها الْمَذْكُورين مَاتَت سنة خمس؛ وَتَبعهُ المقريزى فِي عقوده فِي ذكرهَا رَحمهَا الله.
ـ الضوء اللامع لأهل القرن التاسع للسخاوي.

 

 

مريم بنت أحمد بن أحمد ابن قاضي القضاة محمد بن إبراهيم الأذرعي:
عالمة بالحديث. أصلها من أذرعات (بسورية) ومولدها ووفاتها بالقاهرة. أخذت عن كثير من الأئمة بمصر والحجاز ودمشق. قال ابن حجر: خرجت لها (معجما) في مجلد، وقرأت عليها الكثير من مسموعاتها وأشياء كثيرة بالإجازة. وهي آخر من حدث عن أكثر مشايخها .
-الاعلام للزركلي-


  • امرأة
  • حسن السيرة
  • شيخ
  • له رواية
  • له سماع للحديث
  • متدين
  • مجاز

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2021