أبي القاسم إسماعيل بن يعقوب بن إبراهيم البغدادي البزاز

"ابن الجراب"

مشاركة

الولادةسامراء-العراق عام 262 هـ
الوفاة345 هـ
العمر83
أماكن الإقامة
  • بغداد-العراق
  • سامراء-العراق

نبذة

ابن الجراب: الشَّيْخُ المُحَدِّث الأَمِيْن, أبي القَاسِمِ إِسْمَاعِيْلُ بنُ يَعْقُوْبَ بنِ إِبْرَاهِيْمَ بنِ أَحْمَدَ بنِ عِيْسَى بنِ الجِرَاب البَغْدَادِيُّ البَزَّاز. وُلِدَ بِسَامَرَّاء سنَةَ اثْنَتَيْنِ وَسِتِّيْنَ وَمائَتَيْنِ. سَمِعَ مُوْسَى بن سَهْل الوَشَّاء، وَأَبَا بَكْرٍ بنُ أَبِي الدُّنْيَا، وَأَحْمَدُ بنُ مُحَمَّدِ البِرْتِي، وَعَبْدَ اللهِ بنَ رَوْح المَدَائِنِيّ، وَجَعْفَرَ بنَ مُحَمَّدِ بنِ شَاكِر، وَإِسْمَاعِيْل القَاضِي, وَطَبَقَتَهُم.


الترجمة

ابن الجراب:
الشَّيْخُ المُحَدِّث الأَمِيْن, أبي القَاسِمِ إِسْمَاعِيْلُ بنُ يَعْقُوْبَ بنِ إِبْرَاهِيْمَ بنِ أَحْمَدَ بنِ عِيْسَى بنِ الجِرَاب البَغْدَادِيُّ البَزَّاز.
وُلِدَ بِسَامَرَّاء سنَةَ اثْنَتَيْنِ وَسِتِّيْنَ وَمائَتَيْنِ.
سَمِعَ مُوْسَى بن سَهْل الوَشَّاء، وَأَبَا بَكْرٍ بنُ أَبِي الدُّنْيَا، وَأَحْمَدُ بنُ مُحَمَّدِ البِرْتِي، وَعَبْدَ اللهِ بنَ رَوْح المَدَائِنِيّ، وَجَعْفَرَ بنَ مُحَمَّدِ بنِ شَاكِر، وَإِسْمَاعِيْل القَاضِي, وَطَبَقَتَهُم.
حدَّث عَنْهُ: ابْن جُمَيْع الغَسَّانِيّ، وَالحَافِظ عَبْدُ الغنِي, وَأَخُوْهُ عَبْدُ اللهِ بنُ سَعِيْدٍ، وَالحُسَيْنُ بنُ مَيْمُوْنٍ الصَّفَّار، وَالحُسَيْن بن مُحَمَّدِ بنِ رُزَيْق المَخْزُوْمِيُّ، وَعَبْدُ الرَّحْمَنِ بنُ عُمَرَ بنِ النَّحَّاسِ, وَآخَرُوْنَ.
وثَّقه الخَطِيْب.
توفِّي سَنَةَ خَمْسٍ وَأَرْبَعِيْنَ وَثَلاَثِ مائَةٍ فِي شَهْرِ رَمَضَانَ.
قَرَأْتُ عَنْ يَحْيَى بنُ أَحْمَدَ الجُذَامِيُّ, أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بنُ عمَاد, أَخْبَرْنَا ابْنُ رِفَاعَةَ, أَخْبَرَنَا عَلِيُّ بنُ الحَسَنِ القَاضِي, أَخْبَرَنَا الحُسَيْنُ بنُ مُحَمَّدٍ المَخْزُوْمِيّ الكُوْفِيّ بِمِصْرَ, أَخْبَرَنَا إِسْمَاعِيْلُ بنُ يَعْقُوْبَ إِمْلاَءً, حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بنُ غَالِب بنِ حَرْب, حَدَّثَنَا عمَّار بنُ زَرْبَى, حَدَّثَنَا بِشْرُ بنُ مَنْصُوْر السَّلِيْمِيُّ, عَنْ دَاوُدَ بنِ أَبِي هِنْدٍ, عَنْ وَهْبِ بنِ مُنَبّه قَالَ: قَرَأْتُ فِي بَعْضِ الكُتُب الَّتِي أُنزلت: إنَّ اللهَ قَالَ لمُوْسَى: أَتَدْرِي لأَيِّ شَيْء كلمتُكَ؟ قَالَ: لأَي شَيْء؟ قَالَ: لأَنِي اطَّلعت فِي قُلُوْب العِبَاد فَلَمْ أَرَ قَلْباً أشدَّ حُبّاً لِي من قلبك.

سير أعلام النبلاء - شمس الدين أبي عبد الله محمد بن أحمد بن عثمان بن قَايْماز الذهبي


  • أمين
  • ثقة
  • شيخ
  • محدث

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2022