محمد بن يزيد طيفور أبي جعفر

"الطيفوري محمد"

مشاركة

الولادة172 هـ
الوفاة266 هـ
العمر94
أماكن الإقامة
  • بغداد-العراق

نبذة

محمّد بن يزيد طيفور، أبو جعفر المعروف بالطيفوري: حدث عن أبي معاوية الضرير، وعلي بن عاصم، ويزيد بن هارون، وخالد بن إسماعيل، ومحمد بن عبد الله الأنصاري، وأبي داود الطيالسي. وغيرهم. روى عنه الْحَسَن بْن إِبْرَاهِيم بْن عَبْد المجيد المقرئ، وَمُحَمَّد بن مخلد العطّار


الترجمة

محمّد بن يزيد طيفور، أبو جعفر المعروف بالطيفوري:
حدث عن أبي معاوية الضرير، وعلي بن عاصم، ويزيد بن هارون، وخالد بن إسماعيل، ومحمد بن عبد الله الأنصاري، وأبي داود الطيالسي. وغيرهم.
روى عنه الْحَسَن بْن إِبْرَاهِيم بْن عَبْد المجيد المقرئ، وَمُحَمَّد بن مخلد العطّار
حدّثنا محمّد بن يزيد أبو جعفر حدّثنا أبو داود حَدَّثَنَا هِشَامٌ عَنْ عَاصِمِ بْنِ بَهْدَلَةَ عَنْ مُصْعَبِ بْنِ سَعْدٍ عَنْ سَعْدِ بْنِ أَبِي وَقَّاصٍ قَالَ سَأَلْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: أَيُّ النَّاسِ أَشَدُّ بَلاءً؟ قَالَ: «الأَنْبِيَاءُ وَالأَمْثَلُ فَالأَمْثَلُ، حَتَّى يُبْتَلَى الرَّجُلُ عَلَى قَدْرِ ذَلِكَ، فَإِنْ كَانَ صَلْبَ الدِّينِ اشْتَدَّ بَلاؤُهُ، وَإِنْ كَانَ فِي دِينِهِ رِقَّةً ابْتُلِيَ عَلَى قَدْرِ دِينِهِ، وَمَا يَبْرَحُ الْبَلاءُ بِالْعَبْدِ حَتَّى يَمْشِيَ عَلَى الأَرْضِ ما عليه خطيئة».

حدّثني محمّد بن على الصوري حدّثنا عبد الرّحمن بن عمر التجيبى حدّثنا أحمد ابن محمّد بن زياد أبو سعيد حَدَّثَنَا محمد بن يزيد بن طيفور- صاحب رحبة طيفور وسمعته- وسئل عن سنه- فقال: ولدت سنة اثنتين وسبعين ومائة لعشر بقين من شعبان بعد ما ولي هارون الخلافة بسنة وأشهر، ورأيت هشيم بن بشير وأنا غلام قد خرج من عند أبي تغدى عنده، فرأيته راكب حمار وقد حف به جيراننا ومعلمنا، كبير اللحية مخضوبها، في وجهه أثر الجدري، كبير الأنف أسمر. قرأت في كتاب ابن مخلد بخطه: مات الطيفوري محمد بن يزيد بن طيفور أبو جعفر في شهر رمضان سنة ست وستين ومائتين

ــ تاريخ بغداد وذيوله للخطيب البغدادي ــ.


  • راوي
  • محدث

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2023