أحمد بن أبي بكر بن طييء بن حاتم الزبيري المصري

مشاركة

الولادة650 هـ
الوفاة740 هـ
العمر90
أماكن الإقامة
  • دمشق-سوريا
  • الإسكندرية-مصر
  • مصر-مصر

نبذة

أَحْمد بن أبي بكر بن طيىء بن حَاتِم بن جَيش بن بكار الزبيرِي الْمصْرِيّ الشَّاهِد الْمُحدث ولد فِي حُدُود سنة خمسين وسِتمِائَة وَسمع من الْمعِين الدِّمَشْقِي وَابْن علاق والنجيب وَعبد الْهَادِي الْقَيْسِي وَغَيرهم وَطلب بِنَفسِهِ وَكتب وَحصل وَكَانَ حفظَة للنوادر متواضعاً قانعاً.


الترجمة

أَحْمد بن أبي بكر بن طيىء بن حَاتِم بن جَيش بن بكار الزبيرِي الْمصْرِيّ الشَّاهِد الْمُحدث ولد فِي حُدُود سنة خمسين وسِتمِائَة وَسمع من الْمعِين الدِّمَشْقِي وَابْن علاق والنجيب وَعبد الْهَادِي الْقَيْسِي وَغَيرهم وَطلب بِنَفسِهِ وَكتب وَحصل وَكَانَ حفظَة للنوادر متواضعاً قانعاً قَالَ الشهَاب ابْن عَسَاكِر وَمن خطه نقلت كَانَ خيرا مواظباً على الْجَمَاعَة بالجامع الْعَتِيق كثير الصَّدَقَة يقوم اللَّيْل وَكَانَ قبل رَحل مَعَ أبي الْفَتْح الْقشيرِي إِلَى الاسكندرية وَسمع بقرَاءَته كثيرا ولازمه وَأَجَازَ لَهُ فِي سنة 67 جمع من المصريين والشاميين مِنْهُم الشَّيْخ تَاج الدّين الْفَزارِيّ وَالشَّيْخ محيي الدّين النَّوَوِيّ وَكَانَ يحب إسماع الطّلبَة فقصده الطّلبَة من الْجِهَات لسنه وعلو سَنَده وَذكر أَن أول مشايخه فِي السماع عبد الْهَادِي الْقَيْسِي سمع عَلَيْهِ مشيخته والموطأ وَالْأَرْبَعِينَ الألهية وَقطعَة من المعجم الْكَبِير وَقَالَ غَيره شاخ وَعجز وَتفرد بِبَعْض مروياته وَقَالَ الذَّهَبِيّ سَمِعت مِنْهُ بالإسكندرية قبل سنة سَبْعمِائة وَهُوَ آخر شيوخي فِي الرحلة المصرية وَفَاة وَذكره الذَّهَبِيّ فِي المعجم الْمُخْتَص فَقَالَ لَقيته بالإسكندرية طلب وقتا وَسمع وَكتب الطباق وَلم يمهر وَقد عمر وعلت مروياته وَكَانَ حفظَة للنوادر وشاخ وَاحْتَاجَ وَحدث وَعجز وَجلسَ مَعَ الشُّهُود وَقَالَ وَهُوَ آخر من لَقيته فِي الرحلة موتا مَاتَ فِي شعْبَان سنة 740
-الدرر الكامنة في أعيان المائة الثامنة لابن حجر العسقلاني-


  • راوي
  • رحالة
  • صاحب اجازة بالحديث
  • كاتب
  • كثير الصلاة
  • كثير النوادر
  • متصدق
  • متهجد قارئ
  • متواضع
  • محدث
  • مستمع
  • يعمل في القضاء

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2022