محمد بن عبد الرحمن بن نوفل بن الأسود أبي الأسود

مشاركة

الولادةغير معروف
الوفاة137 هـ
أماكن الإقامة
  • مصر-مصر

نبذة

أبي الأسود محمد بن عبد الرحمن, بن نَوْفَلِ بنِ الأَسْوَدِ بنِ نَوْفَلِ بنِ خُوَيْلِدِ بنِ أَسَدِ بنِ عَبْدِ العُزَّى بنِ قصي, الإِمَامُ, أبي الأَسْوَدِ القُرَشِيُّ, الأَسَدِيُّ يَتِيْمُ عُرْوَةَ وَكَانَ أبيهُ أَوْصَى بِهِ إِلَى عُرْوَةَ وَكَانَ جَدُّه أَحَدَ السَّابِقِيْنَ وَمِنْ مُهَاجِرَةِ الحَبَشَةِ -أَعْنِي نَوْفَلاً- وَبِأَرْضِ الحَبَشَةِ تُوُفِّيَ, فَيَقْتَضِي أَنْ يَكُوْنَ وَلَدُه عَبْدُ الرَّحْمَنِ مِنْ صِغَارِ الصَّحَابَةِ.


الترجمة

أبي الأسود
محمد بن عبد الرحمن, بن نَوْفَلِ بنِ الأَسْوَدِ بنِ نَوْفَلِ بنِ خُوَيْلِدِ بنِ أَسَدِ بنِ عَبْدِ العُزَّى بنِ قصي, الإِمَامُ, أبي الأَسْوَدِ القُرَشِيُّ, الأَسَدِيُّ يَتِيْمُ عُرْوَةَ وَكَانَ أبيهُ أَوْصَى بِهِ إِلَى عُرْوَةَ وَكَانَ جَدُّه أَحَدَ السَّابِقِيْنَ وَمِنْ مُهَاجِرَةِ الحَبَشَةِ -أَعْنِي نَوْفَلاً- وَبِأَرْضِ الحَبَشَةِ تُوُفِّيَ, فَيَقْتَضِي أَنْ يَكُوْنَ وَلَدُه عَبْدُ الرَّحْمَنِ مِنْ صِغَارِ الصَّحَابَةِ.
نَزَلَ أبي الأَسْوَدِ مِصْرَ, وَحَدَّثَ بِهَا بِكِتَابِ "المَغَازِي" لِعُرْوَةَ بنِ الزُّبَيْرِ, عَنْهُ. وَرَوَى عَنْ: عَلِيِّ بنِ الحُسَيْنِ, وَالنُّعْمَانِ بنِ أَبِي عَيَّاشٍ, وَعِكْرِمَةَ, وَطَائِفَةٍ.
وَعَنْهُ: حَيْوَةُ بنُ شُرَيْحٍ, وَشُعْبَةُ بنُ الحَجَّاجِ, وَمَالِكُ بنُ أَنَسٍ, وَابْنُ لَهِيْعَةَ, وَأَنَسُ بنُ عِيَاضٍ اللَّيْثِيُّ, وَآخَرُوْنَ.
وَهُوَ مِنَ العُلَمَاءِ الثِّقَاتِ. عِدَادُه فِي صِغَار التَّابِعِيْنَ مَاتَ: سَنَةَ بضع وثلاثين ومائة.
سير أعلام النبلاء - لشمس الدين أبي عبد الله محمد بن أحمد بن عثمان بن قَايْماز الذهبي

 

 

 

أبو الأَسْوَدِ يَتِيمُ عُرْوَة
وَاسْمُهُ مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ [بْنِ نَوْفَلِ بْنِ الْأَسْوَدِ] بْنِ نَوْفَلِ بْنِ خُوَيْلِدِ بْنِ أَسَدِ بْنِ عَبْدِ العزَّى بْنِ قُصَيٍّ، وَأُمُّهُ أُمُّ وَلَدٍ. فَوَلَدَ مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ: عَبْدَ الرَّحْمَنِ، وَأُمَّ كَثِيرٍ، وَأُمَّ حَكِيمٍ، وَأُمَّ عَبْدِ اللَّهِ، وَأُمَّ الزُّبَيْرِ، وَأُمُّهُمْ أُمُّ وَلَدٍ (مَاتَ فِي آخِرِ سُلْطَانِ بَنِي أُمَيَّةَ{ وكان آخر سلطان بني أمية سنة اثنتين وثلاثين ومائة. وقال ابن أبي حاتم: "وقع يتيم عروة إلى مصر في آخر سلطان بني أمية. ونقل ابن حجر عن ابن لهيعة" قوله: "قدم مصر سنة ست وثلاثين". فعلى هذا يحتمل أن تكون وفاته بعد ذلك}. وَلَيْسَ له عقب. وكان ثِقَةً قَلِيلَ الْحَدِيثِ) رَوَى عَنْ مَالِكِ بْنِ أَنَسٍ وَغَيْرِهِ. وَكَانَ الْأَسْوَدُ بْنُ نَوْفَلِ بْنِ خُويلد مِنْ مُهَاجِرَةِ الْحَبَشَةِ، وَمَاتَ بِهَا.

ـ الطبقات الكبرى لابن سعد البصري البغدادي ـ

 


 

مُحَمَّد بن عبد الرحمن بن نَوْفَل بن الْأسود بن نَوْفَل بن خويلد أَبُو الْأسود الْقرشِي الْأَسدي الْمدنِي يَتِيم عُرْوَة بن الزبير كَانَ دفع إِلَى مصر فِي سُلْطَان بني أُميَّة مَاتَ سنة سبع عشرَة وَمِائَة وَهُوَ أحد بني أَسد بن عبد العزى بن قصي
روى عَن أبي عبد الله مولى شَدَّاد سَالم فِي الْوضُوء وَالصَّلَاة وَعُرْوَة بن الزبير فِي الصَّلَاة وَالصَّوْم وَالْحج وَالْعلم وَغَيرهَا
وعبد الله مولى أَسمَاء بنت أبي بكر
روى عَنهُ حَيْوَة بن شُرَيْح وَعَمْرو بن الْحَارِث وَسَعِيد بن أبي أَيُّوب وَمَالك وَيحيى بن أَيُّوب وَأَبُو شُرَيْح عبد الرحمن بن شُرَيْح.
 

رجال صحيح مسلم - لأحمد بن علي بن محمد بن إبراهيم، أبو بكر ابن مَنْجُويَه.


  • إمام
  • تابعي
  • ثقة
  • راوي للحديث
  • قليل الحديث
  • محدث
  • ممن روى له مسلم

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2021