محمد عارف بن محمد وحيد بن صالح الجويجاتي

مشاركة

الولادةدمشق-سوريا عام 1317 هـ
الوفاة1395 هـ
العمر78
أماكن الإقامة
  • دمشق-سوريا

نبذة

محمد عارف بن محمد وحيد بن صالح ، الجويجاتي ، وينتهي نسبه إلى العباس بن عبد المطلب ، عم الرسول .


الترجمة

محمد عارف  

فقيه ، لغوي .

محمد عارف بن محمد وحيد بن صالح ، الجويجاتي ، وينتهي نسبه إلى العباس بن عبد المطلب ، عم الرسول .

ولد بدمشق سنة 1317ه في منطقة سوق الصوف ؛ المجاور لسوق مدحة باشا ، والتابعة لحي الشاغور . توفي والده وعمره خمس سنوات ، فكفله ورباه أخوه الشيخ محمد ياسين . ولما نشأ تتلمذ على الشيخ محمد خير الطباع ، ودرس على الشيخ راشد القوتلي في المدرسة العلمية ، وقرأ على الشيخ عطا الله الكسم في الفقه الحنفي والحديث وقواعد اللغة ، كما قرأ على المحدث الشيخ بدر الدين الحسني شرح الهداية وصحيح البخاري ، وصحیح مسلم ، ونوادر الأصول ، وحاشية الأمير في التوحيد ، والجوهرة ، وتفسير البيضاوي ، وتفسير النسفي ، وتفسير ابن جریر ، والرسالة القشيرية ، وغيرها ، ولازم الشيخ بدر الدين ، والشيخ عطا مدة لاتقل عن ثلاثين عاما ، وكان أحد المعيدين الثلاثة في درس الشيخ بدر الدين هو والشيخ عارف الدوجي ، والشيخ راشد القوتلي . وأخذ أيضا عن الشيخ عبد القادر الإسكندراني ، والشيخ محمود العطار ، والشيخ عبد القادر بدران .

غدا مرجعا في الفقه واللغة ، وأتقن إلى جانب علوم الشريعة اللغة الفرنسية ، والإنكليزية والتركية ، وكانت له مواقف مشهورة عندما كان وسيطا بين الزعماء الوطنيين وبين الفرنسيين حين جرت المفاوضات بشأن إنهاء الاحتلال . 

واهتم المترجم مع العلم والدراسة بالتجارة ، وكان من رواد الصناعة الوطنية ، وهو من أوائل من أدخلوا الطرق الحديثة للصباغة بالمواد الكيمائية ، وجلب الآلات الحديثة (  الأوتوماتيكية ) لصناعة النسيج .

ونشاطه هذا وأفكاره المتفتحة أقلاه ليكون ذا قيمة وقدر بين التجار ، فعين أمين سر للغرفة التجارية بدمشق . كما تقلب في الوظائف الإدارية بها وكان يطلب منه . رغم تقدم سنه - الاستمرار في العمل لكفايته وإخلاصه ، فبلغت خدمته خمسين عاما متواصلة ، ولم يتركها إلا قبل وفاته بعام حينا ألح عليه المرض .

تصدر للتدريس في الجامع الأموي ، وكان له درس في الفقه الحنفي بين المغرب والعشاء دون رتبة تدريس من وزارة الأوقاف ، وقد أولع كثيرة بحاشية ابن عابدين إلى جانب دروسه في اللغة ، كما درس في المعهد الديني الذي أنشأته جمعية العلماء سنة 1357ه .

توفي سنة 1395ه.

من كتاب تاريخ علماء دمشق في القرن الرابع عشر الهجري لمحمد مطيع الحافظ ونزار أباظة.

يوجد له ترجمة أوسع في الكتاب.


  • أمين سر
  • تاجر
  • فقيه
  • فقيه حنفي
  • لغة إنكليزية
  • لغة تركية
  • لغة فرنسية
  • لغوي
  • مدرس

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2022