عائشة بنت سعد بن أبي وقاص الزهرية المدنية

مشاركة

الولادة33 هـ
الوفاة117 هـ
العمر84
أماكن الإقامة
  • المدينة المنورة-الحجاز

نبذة

عائشة بنت سعد بن أبي وقاص: من ثقات راويات الحديث من بني زهرة. كانت إقامتها في المدينة. رأت ستا من أمهات المؤمنين. وأخذ عنها عدد من العلماء .


الترجمة

خ د ت ن: عَائِشَةُ بنت سعد بْن أَبِي وقّاص الزُّهْرِيّة المدنية. [الوفاة: 111 - 120 ه]
رأت سِتًّا مِنْ أُمَّهات المؤمنين، وروت عَنْ أبيها وغيره. وَعَنْهَا أيّوب السّخْتياني، والْجُعَيْد بْن عَبْد الرَّحْمَن، وعبيدة بنت نابل، وصخر بْن جُوَيْرية، وعدد مِنَ العلماء آخرهم وفاةً مالك بْن أنس.
وَهِيَ مِنَ الثّقات، تُوُفِّيت باتفاقٍ سنة سبع عشرة، ولها أربعٌ وثمانون سنة.

تاريخ الإسلام وَوَفيات المشاهير وَالأعلام - لشمس الدين أبو عبد الله بن قَايْماز الذهبي.

 

 

 

عائشة بنت سعد بن أبي وقاص:
من ثقات راويات الحديث من بني زهرة. كانت إقامتها في المدينة. رأت ستا من أمهات المؤمنين. وأخذ عنها عدد من العلماء .

-الاعلام للزركلي-

 

 

عائشة بنت سعد بن أبي وقاص الزهرية.
تقدم نسبها في ترجمة والدها، ثبت في الصحيحين عن سعد بن أبي وقاص أنه قال للنّبيّ صلّى اللَّه عليه وآله وسلّم لما عاده وهو مريض بمكة في عام الفتح أو في حجة الوداع: «ولا يرثني إلّا ابنة لي» .
فقال النووي في المبهمات: اسمها عائشة، وتعقبه في التجريد بأن عائشة بنت سعد تابعية تأخّرت حتى لقيها مالك. وهو تعقب غير مرض، فإن عائشة التي ذكرها سعد هي الكبرى، وأما التي أدركها مالك فهي الصغرى، ولا يدرك مالك ولا أحد من أهل العلم طبقة عائشة بنت سعد الكبرى، والصغرى إنما ولدت بعد النبي صلّى اللَّه عليه وآله وسلّم بدهر، ولا ترجموها بأنها أدركت شيئا من أمهات المؤمنين.
الإصابة في تمييز الصحابة - أبو الفضل أحمد بن علي بن محمد بن أحمد بن حجر العسقلاني.


  • امرأة
  • تابعي
  • ثقة
  • راوي للحديث
  • مختلف في صحبته
  • مدني
  • ممن روى له البخاري ومسلم

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2021