أبي ذر مصعب بن أبي بكر محمد بن مسعود الخشني الجياني

"ابن أبي الركب"

مشاركة

الولادةجيان-الأندلس
الوفاةفاس-المغرب عام 604 هـ
أماكن الإقامة
  • جيان-الأندلس
  • فاس-المغرب

الطلاب


نبذة

أبو ذر مصعب بن محمَّد بن مسعود الخشني الجياني: يعرف بابن ركب كان من أعلام العلماء وأئمة العربية النبهاء الفضلاء، أخذ عن أبيه علم العربية والآداب واللغات وعن أبي بكر بن طاهر، وسمع منهما ومن أبي الحسن بن حنين وأبي عبد الله بن الرمامة وأبي بكر بن رزق وعبد الحق الإشبيلي


الترجمة

أبو ذر مصعب بن محمَّد بن مسعود الخشني الجياني: يعرف بابن ركب كان من أعلام العلماء وأئمة العربية النبهاء الفضلاء، أخذ عن أبيه علم العربية والآداب واللغات وعن أبي بكر بن طاهر، وسمع منهما ومن أبي الحسن بن حنين وأبي عبد الله بن الرمامة وأبي بكر بن رزق وعبد الحق الإشبيلي وجماعة وأجاز له جماعة منهم أبو طاهر السلفي حدث وأخذ عنه جلة ورحل الناس إليه للأخذ عنه منهم ابن فرتوت له تأليف في العروض وتولى القضاء في بعض جهات من الأندلس ثم استوطن فاساً وبعد صيته بها. توفي سنة 604 هـ[1207 م].

 شجرة النور الزكية في طبقات المالكية _ لمحمد مخلوف

 

 

العَلاَّمَةُ اللُّغَوِيُّ إِمَامُ النَّحْوِ أَبُو ذَرٍّ مُصْعَبُ بنُ مُحَمَّدُ بنُ مَسْعُوْدِ بنِ عَبْدِ اللهِ الخُشَنِيُّ، الأَنْدَلُسِيُّ، الجَيَّانِيُّ، النَّحْوِيُّ، المَعْرُوفُ بِابْنِ أَبِي رُكَبٍ.
أَخَذَ عَنْ وَالِدِهِ الأُسْتَاذ أَبِي بَكْرٍ، وَعَنْ أَبِي بَكْرٍ بنِ طَاهِرٍ الخِدَبّ، وَسَمِعَ مِنْهُمَا، وَمِنْ أَبِي الحَسَنِ بنِ حُنَيْنٍ، وَأَبِي عَبْدِ اللهِ النُّمَيْرِيِّ، وَجَمَاعَةٍ، وَأَجَازَ لَهُ أَبُو طَاهِرٍ السِّلَفِيُّ.
أَقرَأَ العَرَبِيَّةَ دَهْراً، وَلَهُ مصَنَّفٌ فِي شَرْحِ غَرِيْبِ "السِّيْرَةِ"، وَمصَنَّفٌ كَبِيْرٌ فِي شرحِ "سِيْبَوَيْه"، وَكِتَابُ "شرحِ الإِيضَاحِ"، وَ"شَرْح الجُمَلِ"، وَغَيْرُ ذَلِكَ. وَكَانَ مُحْتَشِماً، مَهِيْباً، وَقُوْراً، مليح الشكل، كان الوُزَرَاءُ وَالأَعيَانُ يَمشُوْنَ إِلَى مَجْلِسِهِ، وَإِذَا رَكِبَ مَشَوا مَعَهُ، يُقرِئُ النَّهَارَ كُلَّهُ، وَبَعْضَ اللَّيْلِ.
قَالَ الأَبَّارُ: أَخَذَ عَنْهُ جِلَّةٌ، وَكَانَ أَبُو مُحَمَّدٍ القُرْطُبِيُّ يُنْكِرُ سَمَاعَهُ مِنَ النُّمَيْرِيِّ، وَلِيَ خطَابَةَ إِشْبِيْلِيَةَ، ثُمَّ قَضَاءَ جَيَّانَ، ثُمَّ سَكَنَ فَاسَ مُدَّةً، وَبَعُدَ صِيْتُهُ.
وَقِيْلَ: عُزِلَ مِنْ قَضَاءِ جَيَّانَ، وَأُهِيْنَ لِتِيهِهِ، وَيُقَالُ: ارْتشَى.
مَاتَ بفَاس، فِي شَوَّالٍ، سَنَةَ أَرْبَعٍ وَسِتِّ مائَةٍ، عن سبعين سنة، وله نظم جيد.
سير أعلام النبلاء - شمس الدين أبي عبد الله محمد بن أحمد بن عثمان بن قَايْماز الذهبي.

 

 

 

مصعب بن محمد (أبي بكر) بن مسعود الخشنيّ الجياني الأندلسي، أبو ذر، ويعرف كأبيه، بابن أبي الرّكب:
قاض، من العلماء بالحديث والسير والنحو. له شعر. أصله من مدينة جيّان. ولد ونشأ فيها وتجول في العدوة والأندلس، وولي القضاء في جيان أيام المنصور. واستقرّ بفاس وتوفي بها.
له كتب، منها (شرح غريب السيرة النبويّة - ط) جزآن، في شرح أبياتها، نشره بولس برونله، وسماه (شرح السيرة النبويّة) وسمى مؤلفه (أبا ذر ابن محمد) كما هو في المخطوطة التي أخذ عنها على ما يظهر. ومن كتبه (شرح الإيضاح) و (شرح الجمل) .

-الاعلام للزركلي-


كتبه

  • شرح سيبويه
  • شرح الجمل
  • شرح الإيضاح
  • الإملاءا لمختصر في شرح غريب السير
  • فوائد منتقاة من رواية الشيخين أبي الحسن أحمد بن محمد بن الصلت وأبي أحمد عبيد الله بن محمد بن أبي مسلم الفرضي
  • أديب
  • عالم
  • عالم بالحديث
  • عالم بالسير والمغازي
  • قاض
  • لغوي
  • نحوي

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2022