حسن بن ياسين بن حسن شراباتي

مشاركة

الولادةحلب-سوريا عام 1345 هـ
الوفاةحلب-سوريا عام 1429 هـ
العمر84
أماكن الإقامة
  • حلب-سوريا

نبذة

الشيخ حسن شراباتي بن الشيخ ياسين. ولادته. في حلب محلة جامعبيس. وفاته الجمعة 12 رمضان 1429 هـ  12 ايلول 2008. وعاش 84 عاما. دفن في مقبرة الصالحين بحلب رحمه الله تعالى.


الترجمة

ترجمة الشيخ حسن شراباتي بن الشيخ ياسين
1924-2008

ولادته. في حلب محلة جامعبيس
وفاته الجمعة 12 رمضان 1429 هـ  12 ايلول 2008
وعاش 84 عاما.
دفن في مقبرة الصالحين بحلب رحمه الله تعالى.

بدايته
كان طالبا للعلم الشرعي لكن لم يتمم تحصيله للعلم نزولا عند رغبة والده، والتحاقه بالعمل معه ومساعدته لأنه كان أكبر اولاده.
تابع علمه بقدر ما استطاع من خلال مطالعاته للكتب وحضوره على العلماء.
كان ملازما للشيخ عبد القادر هلالي في الزاوية الهلالية بالجلوم رحمه الله.
انتقل الى الكلتاوية ولازم الشيخ محمد النبهان رحمه الله تعالى.
وجالس علماء ومشايخ كثر منهم:
الشيخ عبد الله سراج الدين.
الشيخ ابو الخير زين العابدين.
الشيخ أديب حسون.
الشيخ عبد القادر عيسى.
الشيخ نديم الشهابي.
وغيرهم من المشايخ رحمهم الله وجزاهم الخير جميعهم عنا.

أخلاقه رحمه الله
كان بارا لوالديه أعلى مستوى.
كان بكّاء،  وورعا،  وكريما.، وكثير الصيام.
كان يحب الفقراء جدا عطوفا عليهم.
كان يحب أن يتصف بالعبودية.
كان محبوبا من جميع طبقات البشر العامة والخاصة وخصوصا العلماء العاملين.
كان يحب أينما جلس أن يتمثل بقوله تعالى: بسم الله الرحمن الرحيم "ياأيها الذين آمنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين"
لقد منحه الله سبحانه وتعالى بمنح عظيمة.
فأحيانا يتكلم كلاما لايُرى له أثر في الكتب.
يقول للسامع كلاما وهو يسمعه مع السامع أول مرة. وهذا من فضل الله عليه.
كان يتمسك بالسنن، وإذا فاته شيء من  السنن كان يقضيه.

محطات منوعة.
ولد لأبوين كريمين عام 1924.
والده الشيخ ياسين شراباتي بن حسن. وهو من أدباء حلب بشهادة العلماء عامة.
سكن في عدة مناطق. ساحة بزة، المغازلة، السويقة، القصيلة، أقيول، الانصاري الأعظمية حتى وفاته.
كان له أربعة اولاد منهم ثلاثة ذكور.
كانت أخلاقه عالية محبوبة لدى الجميع.
كان له أصدقاء قدماء تقريبا ثمانية.
وقبل وفاته له أحباب كثيرون لكنه بقي محافظا على الاصدقاء القديمين.
كان رحمه الله إذا صاحب شخصا لم يتركه أبدا وإذا انقطع يبقى يسأل عنه حتى يرجع.
له مكرمة أن والده  قال لأكثر من شخص من العلماء :أنا استفدت من ابني حسن أكثر مما استفدته من جميع العلماء.

بعض الذكريات الموجودة في ذهني لسيدي الوالد رحمه الله تعالى.
من أقواله التي سمعناها
اطرح نفسك تلقى ربك.
شعار الدخول . دع نفسك وتعال.
آخر مقامات التواضع أول درجات العبودية.
يقول كثيرا: اللهم أحيني مسكينا وأمتني مسكينا واحشرني في زمرة المساكين.
من دلك على الله فقد أراحك.
من دلك على الدنيا فقد غشك.
من دلك على العمل فقد أتعبك.
كان يقول: يارب ارحم من رأس ماله الرجاء يا أرحم الراحمين. انتهى

بقلم ابنه ياسين.


  • بارا بوالديه
  • بكاء
  • صوفي
  • كثير الصيام
  • كريم
  • ورع

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2021