محمد حسن بن حمزة ظافر المدني أبي عبد الله

مشاركة

الولادةالمدينة المنورة-الحجاز عام 1194 هـ
الوفاة1268 هـ
العمر74
أماكن الإقامة
  • المدينة المنورة-الحجاز
  • السوس الأقصى-المغرب
  • طرابلس الغرب-ليبيا

نبذة

أبو عبد الله محمَّد حسن بن حمزة ظافر المدني: قطب زمانه وعمدة أهل العرفان في أوانه الشيخ الكامل المرشد الفاضل العالم العامل، قرأ بالمدينة المنورة على صاحبها أفضل التحية ثم خرج سنة 1122هـ وساح في الأرض حتى انتهى إلى المغرب الأقصى وأخذ عن جلة منهم المختار القادري وأخذ الطريقة الناصرية واجتمع بالشيخ التجاني وأخذ عنه ثم أخذ عن أستاذه حامل لواء الطريقة الشاذلية العارف بالله الشيخ العربي الدرقاوي وذلك سنة 1234هـ


الترجمة

أبو عبد الله محمَّد حسن بن حمزة ظافر المدني: قطب زمانه وعمدة أهل العرفان في أوانه الشيخ الكامل المرشد الفاضل العالم العامل، قرأ بالمدينة المنورة على صاحبها أفضل التحية ثم خرج سنة 1122هـ وساح في الأرض حتى انتهى إلى المغرب الأقصى وأخذ عن جلة منهم المختار القادري وأخذ الطريقة الناصرية واجتمع بالشيخ التجاني وأخذ عنه ثم أخذ عن أستاذه حامل لواء الطريقة الشاذلية العارف بالله الشيخ العربي الدرقاوي وذلك سنة 1234هـ وانتفع به وأمره بالرجوع إلى طيبة وقال له: رح جعلتك وسيلة بيني وبين رسول الله - صلى الله عليه وسلم -. فامتثل أمره ورجع للمدينة ولقن الذكر وانتفع به جماعة ثم رجع لشيخه وأقام عنده سنين إلى أن توفي سنة 1239هـ وورث سره ثم رجع لبلده طابه خير من أم المطي رحابه ونشر في طريقه الطريقة وهي المعروفة بالمدنية وانتشرت واتسع مجالها بالجزائر وإفريقية وخصوصاً في طرابلس، أخذ عنه ابنه الشيخ محمَّد ظافر الوارث لسره والخليفة بعده ومن أحفاده الشيخ محمَّد البشير ظافر مؤلف اليواقيت الثمينة في أعيان مذهب عالم المدينة وسنذكر ترجمته وابنه المذكور في الطبقة الآتية. توفي صاحب الترجمة سنة 1268هـ[1851م].

شجرة النور الزكية في طبقات المالكية_ لمحمد مخلوف

 

 

 

محمد حسن بن حمزة ظافر:
صوفي، له في بلاد المغرب شهرة ذائعة. ولد في المدينة المنورة، وساح مدة 25 سنة، وأقام في طرابلس الغرب إلى أن توفي.
ولبعض شعرائها مدائح فيه. وكانت له عند الولاة منزلة رفيعة .

-الاعلام للزركلي-


  • شاذلي
  • شيخ
  • صوفي
  • عالم
  • فاضل
  • مالكي
  • مرشد

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2022