محمد بن أحمد بن البراء بن المبارك أبي الحسن البغدادي

"محمد بن البراء"

مشاركة

الولادةبغداد-العراق
الوفاة291 هـ
أماكن الإقامة
  • بغداد-العراق

نبذة

هو: محمد بن أحمد بن البراء بن المبارك أبي الحسن البغدادي القاضي. ذكره «الذهبي» ت 748 هـ ضمن علماء الطبقة السابعة من حفاظ القرآن. كما ذكره «ابن الجزري» ت 833 هـ ضمن علماء القراءات.


الترجمة

محمّد بن البراء- ت 291
هو: محمد بن أحمد بن البراء بن المبارك أبي الحسن البغدادي القاضي.
ذكره «الذهبي» ت 748 هـ ضمن علماء الطبقة السابعة من حفاظ القرآن.
كما ذكره «ابن الجزري» ت 833 هـ ضمن علماء القراءات.
أخذ «ابن البراء» القراءة عن خيرة العلماء وفي مقدمتهم: «خلف بن هشام البزّار»، فقد ختم عليه القرآن تسع ختمات.
ولا زالت قراءة «خلف البزّار» يتلقاها المسلمون بالقبول حتى الآن، وقد تلقيتها وقرأت بها والحمد لله رب العالمين.
وقد تصدر «ابن البراء» لتعليم القرآن الكريم، فتتلمذ عليه الكثيرون منهم:
«أحمد بن محمد بن علي الديباجي، وعليّ بن سعيد القزّاز، وعثمان بن أحمد الدقاق، وابن زياد النقاش» وآخرون.
كما أخذ «محمد بن البراء» حديث النبي صلى الله عليه وسلم عن خيرة العلماء وفي هذا يقول «الخطيب البغدادي»: سمع «محمد بن البراء» «المعافي بن سليمان، وخلف بن هشام البزّار، ومحمد بن حسان السمتي، وعلي ابن المديني، ومحمد بن الصباح، وأحمد بن إبراهيم الدورقي، والفضل بن غانم، وعبد المنعم بن إدريس» وأمثالهم .
كما تصدر «ابن البراء» لرواية حديث الهادي البشير صلى الله عليه وسلّم.
يقول «الخطيب البغدادي»: روى عن «ابن البراء» «الحسين بن إسماعيل المحاملي، ومحمد بن أحمد الدقاق، وأبي جعفر بن برية الهاشمي، وعبد الباقي بن قانع» وآخرون.
ومن الأحاديث التي رواها «ابن البراء» الحديث التالي: قال «أبي الحسن الدارقطني»: أخبرنا «أبي الحسن أحمد بن محمد بن أحمد بن موسى بن هارون بن الصلت الأهوازي» قال: حدثنا «القاضي أبي عبد الله الحسين بن إسماعيل المحاملي» إملاء، قال: حدثنا محمد بن أحمد البراء، قال: نبّأنا المعافي بن سليمان» قال: نبّأنا «موسى بن أعين» عن «ليث بن حبيب بن أبي ثابت» عن «سعيد بن جبير» عن «أبي هريرة» رضي الله عنه قال: «أمرني رسول الله صلى الله عليه وسلم بركعتي الفجر».
وكان «ابن البراء» من الثقات، فقد وثقه «الخطيب البغدادي».
توفي «ابن البراء» في شوال سنة إحدى وتسعين ومائتين من الهجرة. بعد حياة حافلة بتعليم القرآن، وسنة النبي عليه الصلاة والسلام. رحم الله «ابن البراء» رحمة واسعة، وجزاه الله أفضل الجزاء.
معجم حفاظ القرآن عبر التاريخ

 

 

محمد بن أحمد بن البراء بن المبارك، أبي الحسن العبدي القاضي:
سمع المعافى بن سليمان، وخلف بن هشام البزار، ومحمد بن حسان السمتي، وعليّ بن المديني ومحمد بن الصباح، وأحمد بن إبراهيم الدورقي، والفضل بن غانم، وعبد المنعم بن إدريس، وأمثالهم. روى عنه: الحسين بن إسماعيل المحامليّ، ومحمّد ابن مخلد الدوري، وعثمان بن أحمد الدقاق، وأبي جعفر بن بريه الهاشمي، وعبد الباقي بن قانع، في آخرين، وكان ثقة.
وقال أبي الحسن الدّارقطنيّ أخبرنا أبي الْحَسَن أَحْمَد بْن مُحَمَّد بْن أَحْمَد بْن موسى ابن هارون بن الصلت الأهوازيّ قال نبأنا الْقَاضِي أَبُو عَبْدِ اللَّهِ الْحُسَيْنُ بْنُ إِسْمَاعِيلَ المحامليّ إملاء قال نبأنا محمّد بن أحمد البراء قال نبأنا المعافى بن سليمان قال نبأنا مُوسَى بْنُ أَعْيَنَ عَنْ لَيْثٍ عَنْ حَبِيبِ بْنِ أَبِي ثَابِتٍ عَنْ سَعِيدِ بن جبير عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ: أَمَرَنِي رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: بِرَكْعَتَيِ الْفَجْرِ.
أَخْبَرَنَا القاضي أبي العلاء الواسطي قال نبأنا مُحَمَّد بْن أَحْمَدَ بْن حَمَّاد بْن سُفْيَان الكوفيّ قال أنبأنا الحسن بن إسماعيل الكندي قَالَ حَدَّثَنِي أبي جعفر بن البراء. قَالَ: اتصل بعمي أبي الحسن عن القاضي إسماعيل بن إسحاق شيء، فعزم إسماعيل على الركوب إليه، فبادره عمي أبي الحسن بالركوب، فلما دخل أنشا يقول:
صفحت برغمي عنك صفح ضرورة ... إليك وفي قلبي ندوب من العتب فأجابه إسماعيل: ولا زال بي شوق إليك مبرح ... يذلل مني كل ممتنع صعب
أَخْبَرَنَا محمد بن عبد الواحد أبي عبد الله قال نبأنا مُحَمَّد بْن العباس الخزاز قَالَ قرئ على أبي الحسين بن المنادي وأنا أسمع. قَالَ: توفي محمد بن أحمد بن البراء سنة إحدى وتسعين ومائتين وكذلك قرأت بخط محمد بن مخلد الدوري- وزاد في شوال ــ تاريخ بغداد وذيوله للخطيب البغدادي ــ.

توجد له ترجمة في كتاب : إرشاد القاصي والداني إلى تراجم شيوخ الحافظ أبي القاسم الطبراني- للمنصوري.


  • ثقة
  • حافظ للقرآن الكريم
  • راوي للحديث
  • عالم بالقراءات
  • قاض
  • معلم القرآن الكريم

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2022