موسى بن علي بن رباح اللخمي المصري

"موسى بن علي بن رباح"

مشاركة

الولادةالمغرب-المغرب عام 89 هـ
الوفاةالإسكندرية-مصر عام 163 هـ
العمر74
أماكن الإقامة
  • المغرب-المغرب
  • الإسكندرية-مصر
  • مصر-مصر

الطلاب


نبذة

موسى بن عُلَيّ بن رباح الإِمَامُ، الحَافِظُ، الثِّقَةُ، الأَمِيْرُ الكَبِيْرُ العَادلُ، نَائِبُ الدِّيَارِ المِصْرِيَّةِ لأَبِي جَعْفَرٍ المَنْصُوْرِ سَنَوَاتٍ، أبي عَبْدِ الرَّحْمَنِ اللَّخْمِيُّ مَوْلاَهُم، المِصْرِيُّ. حَدَّثَ عَنْ: أَبِيْهِ كَثِيْراً، وَعَنْ مُحَمَّدِ بنِ المُنْكَدِرِ، وابن شهاب، ويزيد ابن أَبِي حَبِيْبٍ، وَطَائِفَةٍ. وَعَنْهُ: أُسَامَةُ بنُ زَيْدٍ اللَّيْثِيُّ -وَمَاتَ قَبْلَه بِمُدَّةٍ- وَيَحْيَى بنُ أَيُّوْبَ، وَاللَّيْثُ، وَابْنُ لَهِيْعَةَ، وَعَبْدُ الحَمِيْدِ بنُ جَعْفَرٍ، وَسَعِيْدُ بنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ الجُمَحِيُّ، وَسَعِيْدُ بنُ سَالِمٍ القَدَّاح، وَسُفْيَانُ بنُ حَبِيْبٍ البَصْرِيُّ، وَوَكِيْعٌ، وَابْنُ وَهْبٍ، وَابْنُ المُبَارَكِ، وَوَهْبُ بنُ جَرِيْرٍ، وابن مهدي، وأبي نعيم، وأبي عبد الرحمن المقرىء، وَعَبْدُ اللهِ بنُ صَالِحٍ الكَاتِبُ، ورَوْح بنُ صَلاَحِ بنِ سيَابَةَ المَوْصِلِيُّ، ثُمَّ المِصْرِيُّ، وَزَيْدُ بنُ الحُبَابِ، وَمُحَمَّدُ بنُ سِنَانٍ العَوَقِيُّ، وَطَلْقُ بنُ السَّمْحِ، وَبَكْرُ بنُ يُوْنُسَ بنِ بُكَير، وخلق، آخرهم موتًا: القاسم بن هانىء بنِ نَافِعٍ العَدَوِيُّ الضَّرِيْرُ.


الترجمة

موسى بن عُلَيّ بن رباح الإِمَامُ، الحَافِظُ، الثِّقَةُ، الأَمِيْرُ الكَبِيْرُ العَادلُ، نَائِبُ الدِّيَارِ المِصْرِيَّةِ لأَبِي جَعْفَرٍ المَنْصُوْرِ سَنَوَاتٍ، أبي عَبْدِ الرَّحْمَنِ اللَّخْمِيُّ مَوْلاَهُم، المِصْرِيُّ.
حَدَّثَ عَنْ: أَبِيْهِ كَثِيْراً، وَعَنْ مُحَمَّدِ بنِ المُنْكَدِرِ، وابن شهاب، ويزيد ابن أَبِي حَبِيْبٍ، وَطَائِفَةٍ.
وَعَنْهُ: أُسَامَةُ بنُ زَيْدٍ اللَّيْثِيُّ -وَمَاتَ قَبْلَه بِمُدَّةٍ- وَيَحْيَى بنُ أَيُّوْبَ، وَاللَّيْثُ، وَابْنُ لَهِيْعَةَ، وَعَبْدُ الحَمِيْدِ بنُ جَعْفَرٍ، وَسَعِيْدُ بنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ الجُمَحِيُّ، وَسَعِيْدُ بنُ سَالِمٍ القَدَّاح، وَسُفْيَانُ بنُ حَبِيْبٍ البَصْرِيُّ، وَوَكِيْعٌ، وَابْنُ وَهْبٍ، وَابْنُ المُبَارَكِ، وَوَهْبُ بنُ جَرِيْرٍ، وابن مهدي، وأبي نعيم، وأبي عبد الرحمن المقرىء، وَعَبْدُ اللهِ بنُ صَالِحٍ الكَاتِبُ، ورَوْح بنُ صَلاَحِ بنِ سيَابَةَ المَوْصِلِيُّ، ثُمَّ المِصْرِيُّ، وَزَيْدُ بنُ الحُبَابِ، وَمُحَمَّدُ بنُ سِنَانٍ العَوَقِيُّ، وَطَلْقُ بنُ السَّمْحِ، وَبَكْرُ بنُ يُوْنُسَ بنِ بُكَير، وخلق، آخرهم موتًا: القاسم بن هانىء بنِ نَافِعٍ العَدَوِيُّ الضَّرِيْرُ.
وَمَا ظَفِرَ الخَطِيْبُ فِي "السَّابِقِ وَاللاَّحِقِ"، بِغَيْرِ سَعْدِ بنِ يَزِيْدَ الفَرَّاء، شَيخٍ لِلْحَسَنِ بنِ سُفْيَانَ، تُوُفِّيَ مَعَ الثَّلاَثِيْنَ وَمائَتَيْنِ.
وَثَّقَهُ أَحْمَدُ بنُ حَنْبَلٍ، وَيَحْيَى بنُ مَعِيْنٍ، وَالعِجْلِيُّ، وَالنَّسَائِيُّ. وَقَالَ أبي حَاتِمٍ الرَّازِيُّ: كَانَ رَجُلاً صَالِحاً، يُتقِنُ حَدِيْثَه، لاَ يَزِيْدُ وَلاَ يَنقص، صَالِحُ الحَدِيْثِ، كَانَ مِنْ ثِقَاتِ المِصْرِيِّينَ.
وَقَالَ أبي سَعِيْدٍ بنُ يُوْنُسَ: وُلِدَ بِإِفْرِيْقِيَةَ، سَنَةَ تِسْعِيْنَ، وَمَاتَ بِالإِسْكَنْدَرِيَّة، سَنَةَ ثَلاَثٍ وَسِتِّيْنَ وَمائَةٍ. وَكَذَا قَالَ فِي مَوْتِه يَحْيَى بنُ بُكَيْرٍ، وَخَلِيْفَةُ، وَأبي عُبَيْدٍ، وَطَائِفَةٌ.
وَقَالَ ابْنُ حِبَّانَ: وُلِدَ سَنَةَ تِسْعٍ وَثَمَانِيْنَ. وَقِيْلَ: كَانَتْ مُدَّةُ إِمْرَتِه عَلَى إِقْلِيْمِ مِصْرَ ستة أعوام وشهرين.
سير أعلام النبلاء - لشمس الدين أبي عبد الله محمد بن أحمد بن عثمان بن قَايْماز الذهبي

 

مُوسَى بن عَليّ بن رَبَاح اللَّخْمِيّ الْمصْرِيّ كنيته أَبُو عبد الرحمن وَهُوَ ابْن رَبَاح بن مُعَاوِيَة بن خديج الاسكندراني كَانَ مولده سنة تسع وَثَمَانِينَ بالمغرب وَمَات بالاسكندرية سنة ثَلَاثَة وَسِتِّينَ وَمِائَة
روى عَن أَبِيه فِي الصَّلَاة وَالصَّوْم والفتن
روى عَنهُ الْفضل بن دُكَيْن ووكيع فِي الصَّوْم وعبد الله بن وهب وَاللَّيْث بن سعد فِي الصَّوْم والفتن.

رجال صحيح مسلم - لأحمد بن علي بن محمد بن إبراهيم، أبو بكر ابن مَنْجُويَه.

 

موسى بن على بن رباح اللخمي من ثقات المصريين ومتقنيهم كنيته أبو عبد الرحمن كان زمولده سنة تسع وثمانين بالمغرب ومات بالاسكندرية سنة ثلاث وستين ومائة
مشاهير علماء الأمصار وأعلام فقهاء الأقطار - محمد بن حبان، أبو حاتم، الدارمي، البُستي (المتوفى: 354هـ).

 

موسى بن عَلي
(90 - 163 هـ = 708 - 780 م)
موسى بن علي (بالتصغير) ابن رباح اللخمي، أبو عبد الرحمن:
أمير مصر. كان أبوه من رجال مروان ابن الحكم. وولد هو بإفريقية. وسكن مصر. ولما توفي أميرها محمد بن عبد الرحمن بن معاوية بن حديج (سنة 155 هـ استخلف موسى عليها، فاستمر في ولايته لها ست سنين وشهرين (155 - 161 هـ ومات بالإسكندرية. وكان صالحا، من ثقات المصريين في الحديث. قال أبو نعيم: رأيت عليه سوادا (والسواد شعار العباسيين، يلبسه من ولي لهم عملا) فقلت له: لم دخلت في العمل؟ فقال: أكرهني عليه أبو جعفر (المنصور) وما فرقت (أي ما خشيت) أحدا كفرقي إياه، ولم يكن رآه. وكان وهو أمير مصر، يذهب إلى المسجد ماشيا، ويجلس فيحدّث وهو في داخل المقصورة والناس وراءها. وكان يكره تسمية أبيه عليا (بالتصغير) .

-الاعلام للزركلي-

 


  • أمير
  • إمام محدث حجة
  • ثقة
  • راوي للحديث
  • عادل
  • ممن روى له مسلم
  • والي

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2021