مالك بن مغول بن عاصم البجلي الكوفي أبي عبد الله

مشاركة

الولادة62 هـ
الوفاة159 هـ
العمر97
أماكن الإقامة
  • الكوفة-العراق

الطلاب


نبذة

مالك بن مغول بن عاصم بن غزية بن خرشة, الإِمَامُ, الثِّقَةُ, المُحَدِّثُ, أبي عَبْدِ اللهِ البَجَلِيُّ, الكُوْفِيُّ. حَدَّثَ عَنِ: الشَّعْبِيِّ، وَعَبْدِ اللهِ بنِ بُرَيْدَةَ، وَنَافِعٍ العُمَرِيِّ، وَعَطَاءِ بنِ أَبِي رَبَاحٍ، وَطَلْحَةَ بنِ مُصَرِّفٍ، وَالحَكَمِ، وَعَوْنِ بنِ أَبِي جُحَيْفَةَ، وَقَيْسِ بنِ مُسْلِمٍ، وَعَبْدِ الرَّحْمَنِ بنِ الأَسْوَدِ، وَأَبِي إِسْحَاقَ، وَمُحَمَّدِ بنِ سُوْقَةَ.


الترجمة

مالك بن مغول بن عاصم بن غزية بن خرشة, الإِمَامُ, الثِّقَةُ, المُحَدِّثُ, أبي عَبْدِ اللهِ البَجَلِيُّ, الكُوْفِيُّ.
حَدَّثَ عَنِ: الشَّعْبِيِّ، وَعَبْدِ اللهِ بنِ بُرَيْدَةَ، وَنَافِعٍ العُمَرِيِّ، وَعَطَاءِ بنِ أَبِي رَبَاحٍ، وَطَلْحَةَ بنِ مُصَرِّفٍ، وَالحَكَمِ، وَعَوْنِ بنِ أَبِي جُحَيْفَةَ، وَقَيْسِ بنِ مُسْلِمٍ، وَعَبْدِ الرَّحْمَنِ بنِ الأَسْوَدِ، وَأَبِي إِسْحَاقَ، وَمُحَمَّدِ بنِ سُوْقَةَ، وَسِمَاكٍ، وَزُبَيْدٍ اليَامِيِّ، وَخَلْقٍ.
وَعَنْهُ: أبي إِسْحَاقَ شَيْخُهُ، وَشُعْبَةُ، وَالثَّوْرِيُّ، وَمِسْعَرٌ، وَإِسْمَاعِيْلُ بنُ زَكَرِيَّا، وَابْنُ عُيَيْنَةَ، وَابْنُ المُبَارَكِ، وَشُعَيْبُ بنُ حَرْبٍ، وَابْنُ نُمَيْرٍ، وَعُبَيْدُ اللهِ الأَشْجَعِيُّ، وَوَكِيْعٌ، وَأبي مُعَاوِيَةَ، وَيَحْيَى بنُ سَعِيْدٍ، وَأبي عَلِيٍّ الحَنَفِيُّ، وَأبي أَحْمَدَ الزُّبَيْرِيُّ، وَأبي نُعَيْمٍ، وَقَبِيْصَةُ، وَمُحَمَّدُ بنُ سَابِقٍ، وَعَبْدُ الرَّحْمَنِ بنُ مَهْدِيٍّ، وَخَلاَّدُ بنُ يَحْيَى، وَعَمْرُو بنُ مَرْزُوْقٍ، وَمُحَمَّدُ بنُ يُوْسُفَ الفريابي، وخلق سواهم.
قَالَ أَحْمَدُ: ثِقَةٌ, ثَبْتٌ فِي الحَدِيْثِ.
وَقَالَ ابْنُ مَعِيْنٍ، وَأبي حَاتِمٍ، وَجَمَاعَةٌ: ثِقَةٌ.
وَقَالَ العجلي: رجل صالح مبرز في الفضل.
وَقَالَ أَحْمَدُ: سَمِعْتُ ابْنَ عُيَيْنَةَ يَقُوْلُ: قَالَ رَجُلٌ لِمَالِكِ بنِ مِغْوَلٍ: اتَّقِ اللهَ. فَوَضَعَ خَدَّهُ بِالأَرْضِ.
قُلْتُ: كَانَ مِنْ سَادَةِ العُلَمَاءِ.
قَالَ أبي نُعَيْمٍ، وَأبي بَكْرٍ بنُ أَبِي شَيْبَةَ: تُوُفِّيَ سَنَةَ تِسْعٍ، وَخَمْسِيْنَ وَمائَةٍ. وَقَالَ مُحَمَّدُ بنُ سَعْدٍ: سَنَةَ ثَمَانٍ وَخَمْسِيْنَ.
قَالَ الخَطِيْبُ: حَدَّثَ عَنْهُ: أبي إِسْحَاقَ السَّبِيْعِيُّ، وَالرَّبِيْعُ بنُ يَحْيَى الأُشْنَانِيُّ، وَبَيْنَ، وَفَاتِهِمَا سَبْعٌ أَوْ ثَمَانٍ وَتِسْعُوْنَ سَنَةً، وَحَدِيْثُهُ يَكُوْنُ نَحْواً مِنْ مائَةِ حَدِيْثٍ.
أَخْبَرَنَا أبي سَعِيْدٍ بِيْبَرْسُ المَجْدِيُّ بِحَلَبَ، أَنْبَأَنَا أبي البَرَكَاتِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بنُ عَبْدِ اللَّطِيْفِ بنِ إِسْمَاعِيْلَ بِبَغْدَادَ، أَنْبَأَنَا عُبَيْدُ اللهِ بنُ شَاتِيْلَ، أَنْبَأَنَا أبي سَعْدٍ بنُ خُشَيْشٍ، أَنْبَأَنَا أبي عَلِيٍّ بنُ شَاذَانَ، أَنْبَأَنَا أبي بكر النجاد قال: قرىء عَلَى عَبْدِ المَلِكِ بنِ مُحَمَّدٍ -وَأَنَا أَسْمَعُ- حَدَّثَنَا عَاصِمٌ، أَنْبَأَنَا مَالِكُ بنُ مِغْوَلٍ, عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بنِ الأَسْوَدِ, عَنْ أَبِيْهِ, عَنْ عَائِشَةَ, قَالَتْ: "كَأَنِّيْ أَنظُرُ إِلَى، وَبِيْصِ الطِّيْبِ فِي مَفْرِقِ رَسُوْلِ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ، وَسَلَّمَ-، وَهُوَ مُحْرِمٌ1".
أَخْرَجَهُ البُخَارِيُّ، وَمُسْلِمٌ، وَالنَّسَائِيُّ من حديث إسرائيل، وأخيه يُوْسُفَ عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ، وَمِنْ حَدِيْثِ عَبْدِ اللهِ بنِ نُمَيْرٍ عَنْ مَالِكِ بنِ مِغْوَلٍ كِلاَهُمَا عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ نَحْوَهُ.
أَخْبَرَنَا سُلَيْمَانُ بنُ حَمْزَةَ الحَاكِمُ، وَعُمَرُ بنُ مُحَمَّدٍ العُمَرِيُّ، وَهُدْبَةُ بِنْتُ عَلِيٍّ قَالُوا:، أَنْبَأَنَا عَبْدُ اللهِ بنُ عُمَرَ، أَنْبَأَنَا عَبْدُ الأَوَّلِ بنُ عِيْسَى، أَنْبَأَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بنُ مُحَمَّدٍ، أَنْبَأَنَا عَبْدُ اللهِ بنُ حَمَّوَيْه، أَنْبَأَنَا عِيْسَى بنُ عُمَرَ، حَدَّثَنَا عَبْدُ اللهِ بنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ الحَافِظُ، أَنْبَأَنَا مُحَمَّدُ بنُ يُوْسُفَ، حَدَّثَنَا مَالِكُ بنُ مِغْوَلٍ قَالَ لِي الشَّعْبِيُّ: مَا حَدَّثُوْكَ هَؤُلاَءِ عَنِ النَّبِيِّ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ، وَسَلَّمَ- فَخُذْهُ، وَمَا قَالُوْهُ بِرَأْيِهِم فألقه في الحش.
سير أعلام النبلاء - لشمس الدين أبي عبد الله محمد بن أحمد بن عثمان بن قَايْماز الذهبي

 

 

مَالك بن مغول البَجلِيّ أَبُو عبد الله الْكُوفِي
روى عَن الشّعبِيّ وَعبد الله بن بُرَيْدَة وَنَافِع وَطَائِفَة
وَعنهُ شُعْبَة ومسعر والسفيانان وَخلق

طبقات الحفاظ - لجلال الدين السيوطي.


 

مَالك بن مغول البَجلِيّ الْكُوفِي كنيته أَبُو عبد الله مَاتَ سنة تسع وَخمسين ومئة فِي أَولهَا
روى عَن طَلْحَة بن مصرف فِي الْإِيمَان والوصايا وَعَن الزبير بن عدي عَن طَلْحَة وَأبي إِسْحَاق السبيعِي فِي الصَّلَاة وَالْحكم بن عتيبة فِي الصَّلَاة وَعون بن ابي جُحَيْفَة وعبد الله بن بُرَيْدَة وَسماك بن حَرْب فِي الْجَنَائِز وعبد الرحمن بن الْأسود فِي الْحَج وَأبي السّفر سعيد بن مُحَمَّد فِي الْفَرَائِض وَأبي حُصَيْن فِي الْجِهَاد وَنَافِع فِي الذَّبَائِح
روى عَنهُ الْأَشْجَعِيّ وَأَبُو أُسَامَة وعبد الله بن نمير وَإِسْمَاعِيل بن زَكَرِيَّا وزائدة وعبد الله بن الْمُبَارك ووكيع وابو أَحْمد الزبيرِي وعبد الرحمن بن مهْدي
رجال صحيح مسلم - لأحمد بن علي بن محمد بن إبراهيم، أبو بكر ابن مَنْجُويَه.

 

 

مَالك بن مغول البَجلِيّ أحد من قَالَ فِيهِ الإِمَام فى جمَاعَة أَنْتُم مسار قلبِي وجلاء حزني روى عَنهُ شُعْبَة وَأَبُو نعيم وَقبيصَة حجَّة إِمَام روى لَهُ الشَّيْخَانِ وَأَصْحَاب السّنَن مَاتَ سنة تسع وَخمسين وَمِائَة

-الجواهر المضية في طبقات الحنفية - عبد القادر بن محمد بن نصر الله القرشي محيي الدين الحنفي-


  • إمام محدث حجة
  • تقي
  • ثقة
  • راوي للحديث
  • فقيه حنفي
  • ممن روى له البخاري ومسلم

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2021