معبد بن خالد الجهني أبي روعة

مشاركة

الولادةغير معروف
الوفاة72 هـ

نبذة

معبد بْن خَالِد الجهني، يكنى أَبَا روعة . ذكره الْوَاقِدِيّ فِي الصحابة، وَقَالَ الْوَاقِدِيّ: أسلم معبد بْن خَالِد قديما، وَهُوَ أحد الأربعة الذين حملوا ألوية جهينة يَوْم الْفَتْح. ومات سنة اثنتين وسبعين، وَهُوَ ابْن بضع وثمانين


الترجمة

معبد بْن خَالِد الجهني،
يكنى أَبَا روعة . ذكره الْوَاقِدِيّ فِي الصحابة، وَقَالَ الْوَاقِدِيّ: أسلم معبد بْن خَالِد قديما، وَهُوَ أحد الأربعة الذين حملوا ألوية جهينة يَوْم الْفَتْح.
ومات سنة اثنتين وسبعين، وَهُوَ ابْن بضع وثمانين، وَكَانَ يلزم البادية، وَقَالَ أَبُو أَحْمَد الحاكم- فِي كتاب الكنى فِي الراء: أَبُو روعة هُوَ معبد بْن خَالِد الجهني، لَهُ صحبة، كَانَ يلزم البادية، ذكره عَنِ الْوَاقِدِيّ. وَقَالَ عَنْهُ: توفي سنة ثلاث وسبعين، وَهُوَ ابْن ثمانين سنة، وكذلك قَالَ ابْن أَبِي حَاتِم سواء فِي الكنية والسن والوفاة. وقالا: لَهُ صحبة. وزاد ابْن أَبِي حَاتِم: وَرَوَى عَنْ أَبِي بَكْر، وَعُمَر، وَقَالَ ابْن أَبِي حَاتِم: هُوَ غير معبد بْن خَالِد الَّذِي هُوَ عندهم أول من تكلم بالقدر بالبصرة، وَقَالَ: لا يعرف معبد الجهني ابْن من هُوَ؟
وليس ابْن خَالِد. وَقَالَ غيره: هُوَ نفسه.
الاستيعاب في معرفة الأصحاب - أبو عمر يوسف بن عبد الله ابن عاصم النمري القرطبي.

 

معبد بن خالد
معبد بْن خَالِد الجهني يكنى أبا روعة.
ذكره الواقدي فِي الصحابة، وقال: أسلم قديما، وَكَانَ أحد الأربعة الَّذِينَ حملوا ألوية جهينة يَوْم الفتح، ومات سنة ثنتين وسبعين، وهو ابن بضع وثمانين سنة، وَكَانَ يلزم البادية.
وقال أَبُو أحمد الحاكم فِي الكنى، فِي الرَّاء: أَبُو روعة معبد بْن خَالِد الجهني، لَهُ صحبة، وَكَانَ ألزم جهني للبادية، وقال: توفي سنة ثلاث وسبعين، وهو ابن ثمانين سنة، وكذلك قَالَ ابن أَبِي حاتم، سواء فِي الكنية، والسن، والوفاة، وقال: روى عن أَبِي بكر، وعمر، وقال: هُوَ غير معبد بْن خَالِد الَّذِي هُوَ عندكم أول من تكلم بالبصرة بالقدر، وقال: لا يعرف معبد الجهني ابن مِنْ هُوَ؟ وليس ابن خَالِد، وقال غيره: هُوَ نفسه.
أخرجه أَبُو عمر، وَأَبُو موسى.

أسد الغابة في معرفة الصحابة - عز الدين ابن الأثير.

 

 

معبد بن خالد الجهنيّ
: أبو روعة .
قال الواقديّ: أسلم قديما، وكان أحد الأربعة الذين حملوا ألوية جهينة يوم فتح مكّة، وكان يلزم البادية.
مات سنة اثنتين وسبعين، وهو ابن بضع وثمانين سنة.
وقال ابن أبي حاتم، وأبو أحمد الحاكم، وابن حبّان: له صحبة، وله رواية عن أبي بكر وعمر.
قال أبو عمر: هو غير معبد الّذي تكلم في القدر. وقيل: هو هو.
قلت: هذا الثاني باطل، فإن القدري وافق هذا الصحابي في اسم أبيه ونسبه، واختلف في اسم أبيه، فقيل خالد مثل الصحابي، وقيل عبد اللَّه بن عويم، وقيل عبد بن عكيم، ومن ثم زعم بعضهم أنه ولد الّذي
روى حديث: «لا تنتفعوا من الميتة بإهاب ولا عصب» .
وحكى البخاريّ في التّاريخ الصغير أنه معبد بن عبد الرحمن. فاللَّه أعلم.
الإصابة في تمييز الصحابة - أبو الفضل أحمد بن علي بن محمد بن أحمد بن حجر العسقلاني.

 

 

معبد بن خالد الجهنيّ
: تابعي أرسل حديثا فذكره بعضهم في الصحابة. وقيل: هو معبد الجهنيّ الّذي كان أول من تكلم في القدر بالبصرة، وكان في عصر الصحابة ولا صحبة له. فاختلف في اسم أبيه كما تقدم في القسم الأول. واللَّه أعلم.
الإصابة في تمييز الصحابة - أبو الفضل أحمد بن علي بن محمد بن أحمد بن حجر العسقلاني.

 

 

مَعْبَد بن خالد
(000 - 72 هـ = 000 - 691 م)
معبد بن خالد الجهنيّ، أبو زرعة:
صحابي، من القادة، أسلم قديما، وكان أحد الأربعة الذين حملوا ألوية (جهينة) يوم فتح مكة. وكان يلزم البادية. عاش بضعا وثمانين سنة.

-الاعلام للزركلي-
 


  • راوي للحديث
  • صحابي جليل

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2022