محمد بن جامع بن إبراهيم بن أحمد البوصيري القاهري شمس الدين

مشاركة

الولادةغير معروف
الوفاة824 هـ
أماكن الإقامة
  • القاهرة-مصر

الطلاب


نبذة

محمد بن إبراهيم، البوصيري شمس الدين الشافعي، كان خيراً ديناً، كثير النفع للطلبة، يحج كثيراً، ويقصد الأغنياء لنفع الفقراء، وربما استدان للفقراء على ذمته ويوفي الله عنه، وكانت له عبادة، وتؤثر عنه كرامات، مات في سادس ربيع الآخر.


الترجمة

محمد بن إبراهيم، البوصيري شمس الدين الشافعي، كان خيراً ديناً، كثير النفع للطلبة، يحج كثيراً، ويقصد الأغنياء لنفع الفقراء، وربما استدان للفقراء على ذمته ويوفي الله عنه، وكانت له عبادة، وتؤثر عنه كرامات، مات في سادس ربيع الآخر.
- إنباء الغمر بأبناء العمر لابن حجر العسقلاني.

 


سنة أربع وعشرين وثمانمائة
فيها توفي شمس الدّين محمد بن إبراهيم البوصيري الشافعي.
قال ابن حجر: كان خيّرا، ديّنا، كثير النّفع للطلبة، يحج كثيرا ويقصد الأغنياء لنفع الفقراء وربما استدان للفقراء على ذمته ويوفي الله عنه، وكانت له عبادة، وتؤثر عنه كرامات.
مات في سادس ربيع الآخر. انتهى.
- شذرات الذهب في أخبار من ذهب.

 


(وجاء) في السطر الثامن وما يليه منها [شمس الدين محمد بن جامع البوصيرى] وهو الشمس محمد بن جامع بن ابراهيم بن احمد البوصيري ثم القاهري الشافعي وقد سمى الحافظ ابن حجر في الانباء والده ابراهيم فقال محمد بن ابراهيم البوصيري وتبعه صاحب الشذرات والله اعلم.
- التنبيه والإيقاظ لما في ذيول تذكرة الحفاظ: لأحمد رافع بن محمد الحسيني القاسمي الطهطاوي (ت 1355هـ).


  • شافعي
  • عابد
  • عالم فقيه
  • كثير الحج
  • له كرامات
  • متدين
  • مدرس
  • منفق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2022