سليمان بن عبد الرحمن بن عيسى التميمي الدمشقي أبي أيوب

"ابن بنت شرحبيل"

مشاركة

الولادة153 هـ
الوفاة233 هـ
العمر80
أماكن الإقامة
  • دمشق-سوريا

الأساتذة


الطلاب


نبذة

الإِمَامُ, العَالِمُ الحَافِظُ مُحَدِّثُ دِمَشْقَ، أبي أَيُّوْبَ بنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بنِ عِيْسَى بنِ مَيْمُوْنِ بنِ عَبْدِ اللهِ التَّمِيْمِيُّ, الدِّمَشْقِيُّ, وَجَدُّهُ هُوَ شُرَحْبِيْلُ بنُ مُسْلِمٍ الخَوْلاَنِيُّ المُحَدِّثُ التَّابِعِيُّ الحِمْصِيُّ شَيْخُ إِسْمَاعِيْلَ بنِ عَيَّاشٍ وَسُفْيَانَ بنِ عُيَيْنَةَ, كَانَ مِنْ فُرْسَانِ الحَدِيْثِ


الترجمة

سليمان بن بنت شُرَحْبيل
هُوَ الإِمَامُ, العَالِمُ الحَافِظُ مُحَدِّثُ دِمَشْقَ، أبي أَيُّوْبَ بنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بنِ عِيْسَى بنِ مَيْمُوْنِ بنِ عَبْدِ اللهِ التَّمِيْمِيُّ, الدِّمَشْقِيُّ, وَجَدُّهُ هُوَ شُرَحْبِيْلُ بنُ مُسْلِمٍ الخَوْلاَنِيُّ المُحَدِّثُ التَّابِعِيُّ الحِمْصِيُّ شَيْخُ إِسْمَاعِيْلَ بنِ عَيَّاشٍ وَسُفْيَانَ بنِ عُيَيْنَةَ, كَانَ مِنْ فُرْسَانِ الحَدِيْثِ.
حَدَّثَ عَنْ: إِسْمَاعِيْلَ بنِ عَيَّاشٍ، وَسُفْيَانَ بنِ عُيَيْنَةَ، وَحَاتِمِ بنِ إِسْمَاعِيْلَ، وَبَقِيَّةَ بنِ الوَلِيْدِ، وَعِيْسَى بنِ يُوْنُسَ، وَمَسْلَمَةَ بنِ عَلِيٍّ، وَيَحْيَى بنِ حَمْزَةَ، وَالوَلِيْدِ بنِ مُسْلِمٍ، وَبِشْرِ بنِ عَوْفٍ، وَخَالِدِ بنِ يَزِيْدَ بنِ أَبِي مَالِكٍ، وَسَعْدَانَ بنِ يَحْيَى، وَسُوَيْدِ بنِ عَبْدِ العَزِيْزِ، وَعَبْدِ الرَّحْمَنِ بنِ أَبِي الرِّجَالِ، وَعَبْدِ المَلِكِ بنِ محمد الصنعاني، وعمر بن عبد الوَاحِدِ النَّصْرِيِّ، وَعَبْدِ اللهِ بنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بنِ يَزِيْدَ بنِ أَبِي مَالِكٍ، وَمُحَمَّدِ بنِ حِمْيَرٍ، وَمَعْرُوْفٍ الخَيَّاطِ مَوْلَى وَاثِلَةَ بنِ الأَسْقَعِ، وَخَلْقٍ كَثِيْرٍ، وَيَنْزِلُ إِلَى أَنْ يَرْوِيَ عَنْ: الحَافِظِ مُعَاوِيَةَ بنِ صَالِحٍ الأَشْعَرِيِّ، وَهُوَ تِلمِيذُهُ.
حَدَّثَ عَنْهُ: البُخَارِيُّ، وَأبي دَاوُدَ، وَأبي عُبَيْدٍ القَاسِمُ بنُ سَلاَّمٍ، وَمَحْمُوْدُ بنُ خَالِدٍ، وَمُحَمَّدُ بنُ يَحْيَى الذُّهْلِيُّ، وَأبي إِسْحَاقَ الجَوْزَجَانِيُّ، وَإِبْرَاهِيْمُ بنُ عَبْدِ اللهِ بنِ الجُنَيْدِ الخُتَّلِيُّ، وَإِسْحَاقُ بنُ إِبْرَاهِيْمَ بنِ سُنَيْنٍ الخُتَّلِيُّ، وَأَحْمَدُ بنُ الحسن الترمذي، وأحمد بن محمد بن أَخِي هِشَامِ بنِ عَمَّارٍ، وَأَحْمَدُ بنُ المُعَلَّى القَاضِي، وَأبي قُصَيٍّ إِسْمَاعِيْلُ بنُ مُحَمَّدٍ العُذْرِيُّ، وإسماعيل بن مُحَمَّدِ بنِ قِيْرَاطٍ، وَبَدْرُ بنُ الهَيْثَمِ الدِّمَشْقِيُّ، وَجَعْفَرٌ الفِرْيَابِيُّ، وَعَبْدُ اللهِ بنُ أُبَيٍّ الخُوَارِزْمِيُّ القاضي، وأبي زُرْعَةَ، وَعُثْمَانُ بنُ خُرَّزَاذَ، وَعَمْرُو بنُ أَبِي زُرْعَةَ الدِّمَشْقِيُّ، وَمُحَمَّدُ بنُ إِسْحَاقَ بنِ الحَرِيْصِ، وَمُحَمَّدُ بنُ إِبْرَاهِيْمَ بنِ سُمَيْعٍ، وَخَلْقٌ كَثِيْرٌ.
قَالَ يَحْيَى بنُ مَعِيْنٍ: لَيْسَ بِهِ بَأْسٌ، وَهِشَامُ بنُ عَمَّارٍ أَكيَسُ مِنْهُ. رَوَاهُ أبي حَاتِمٍ عَنْهُ. ثُمَّ قَالَ أبي حَاتِمٍ: سُلَيْمَانُ صَدُوْقٌ مُسْتَقِيْمُ الحَدِيْثِ، وَلَكِنَّهُ أَرْوَى النَّاسِ عَنِ الضُّعَفَاءِ، وَالمَجْهُوْلِيْنَ، وَكَانَ عِنْدِي فِي حَدِّ لَوْ أَنَّ رَجُلاً، وَضَعَ لَهُ حَدِيْثاً لَمْ يُفْهَمْ، وَكَانَ لاَ يُمَيِّزُ.
أبي عُبَيْدٍ الآجُرِّيُّ، عَنْ أَبِي دَاوُدَ, سَمِعْتُ يَحْيَى بنَ مَعِيْنٍ يَقُوْلُ: هِشَامُ بنُ عَمَّارٍ كَيِّسٌ. ثُمَّ قَالَ أبي داود: وأبي أيوب -يعني سليمان بن بِنْتِ شُرَحْبِيْلَ- خَيْرٌ مِنْ هِشَامٍ, حَدَّثَ هِشَامٌ بأرجح من أربعمائة حَدِيْثٍ لَيْسَ لَهَا أَصْلٌ مُسْنَدَةٌ كُلُّهَا كَانَ فَضْلَكُ يَدُوْرُ عَلَى أَحَادِيْثِ أَبِي مُسْهِرٍ، وَغَيْرِهِ, يُلَقِّنُهَا هِشَاماً، وَيَقُوْلُ هِشَامٌ: حَدَّثَنِي, قَدْ رُوِيَ, فَلاَ أُبَالِي مَنْ حَمَلَ الخَطَأَ.
وَقَالَ أبي دَاوُدَ أَيْضاً: سُلَيْمَانُ: ثِقَةٌ يُخطِئُ كَمَا يُخطِئُ النَّاسُ. قِيْلَ لَهُ أَحُجَّةٌ هُوَ? قَالَ: الحُجَّةُ أَحْمَدُ بنُ حَنْبَلٍ.
وَقَالَ مُعَاوِيَةُ بنُ صَالِحٍ, عَنْ يَحْيَى بنِ مَعِيْنٍ: ثِقَةٌ إِذَا رَوَى عَنِ المَعْرُوْفِيْنَ.
وَقَالَ يَعْقُوْبُ الفَسَوِيُّ: كَانَ صَحِيْحَ الكتاب إلا أنه كان يحول, فإن وَقَعَ فِيْهِ شَيْءٌ, فَمِنَ النَّقْلِ، وَسُلَيْمَانُ ثِقَةٌ.
وَقَالَ صَالِحٌ جَزَرَةُ: لاَ بَأْسَ بِهِ، وَلَكِنَّهُ يحدث عن الضَّعفى.
وَقَالَ النَّسَائِيُّ: صَدُوْقٌ.
وَقَالَ ابْنُ حِبَّانَ: يُعتَبَرُ حَدِيْثُهُ إِذَا رَوَى عَنِ الثِّقَاتِ, فَإِذَا رَوَى عَنِ المَجَاهِيْلِ, فَفِيْهَا مَنَاكِيْرُ.
قَالَ الحَاكِمُ: قُلْتُ لِلدَّارَقُطْنِيِّ: سُلَيْمَانُ بنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ? قَالَ: ثِقَةٌ. قُلْتُ: أَلَيْسَ عِنْدَهُ مَنَاكِيْرُ? قَالَ: حَدَّثَ بِهَا عَنْ ضُعَفَاءَ, فَأَمَّا هُوَ, فَثِقَةٌ.
وَذَكَرهُ أبي زُرْعَةَ النَّصْرِيُّ فِي أَهْلِ الفَتْوَى بِدِمَشْقَ. وَقَالَ أَيْضاً: سُلَيْمَانُ بنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ فَقِيْهُ أَهْلِ دِمَشْقَ.
قَالَ الحَافِظُ أَحْمَدُ بنُ جَوْصَا: سَمِعْتُ إِبْرَاهِيْمَ بنَ يَعْقُوْبَ الجَوْزَجَانِيَّ يَقُوْلُ: كُنَّا عِنْدَ سُلَيْمَانَ بنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ الدِّمَشْقِيِّ, فَلَمْ يَأْذَنْ لِلنَّاسِ ثَلاَثَةَ أَيَّامٍ فَلَمَّا دَخَلْنَا عَلَيْهِ وَاسْتَزَدْنَاهُ قَالَ: بَلَغَنِي وُرُوْدُ هَذَا الغُلاَمِ الرَّازِيِّ -يَعْنِي أبا زرعة- فدرستُ للالتقاء به ثلاثمائة أَلْفِ حَدِيْثٍ.
قُلْتُ: هُوَ فِي نَفْسِهِ صَدُوْقٌ لَكِنَّهُ لَهِجَ بِرِوَايَةِ الغَرَائِبِ عَنِ المَجَاهِيْلِ وَالضُّعَفَاءِ.
وله في كِتَابِ أَبِي عِيْسَى التِّرْمِذِيِّ حَدِيْثُ الدُّعَاءِ لِحِفْظِ القُرْآنِ، يَرْوِيْهِ عَنِ الوَلِيْدِ بنِ مُسْلِمٍ, قَالَ: حدثنا بن جريح, والحديث شبه موضوع. وَقَدْ رَوَى: البُخَارِيُّ أَيْضاً، عَنْ عَبْدِ اللهِ عَنْهُ. وَعَبْدُ اللهِ هَذَا: هُوَ عِنْدِي عَبْدُ اللهِ بنُ أَبِي الخُوَارِزْمِيِّ القَاضِي, فَإِنَّ البُخَارِيَّ نَزَلَ عِنْدَهُ مُدَّةً, وَنَظَرَ فِي كُتُبِهِ, وَعَلَّقَ عَنْهُ أَمَاكِنَ فِي كِتَابِ "الضُّعَفَاءِ" الكَبِيْرِ لَهُ.
وَقَدْ وَقَعَ لِي مِنْ عَالِي حَدِيْثِ سُلَيْمَانَ بنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ.
قَالَ أبي زُرْعَةَ الدِّمَشْقِيُّ, وَجَمَاعَةٌ: مَاتَ سَنَةَ ثَلاَثٍ وَثَلاَثِيْنَ وَمائَتَيْنِ. زَادَ بن دُحَيْمٍ فَقَالَ: فِي يَوْمِ الأَرْبَعَاءِ لِلَيْلَةٍ بَقِيَتْ مِنْ صَفَرٍ.
قَالَ أبي زُرْعَةَ: وَشَهِدْتُهُ, وَصَلَّى عَلَيْهِ مَالِكُ بنُ طَوْقٍ -يَعْنِي: الأَمِيْرَ الَّذِي بَنَى مَدِيْنَةَ الرَّحْبَةِ- وَقَالَ: أبي سُلَيْمَانَ بنُ زَبْر: مات وهو بن ثمانين سنة.

سير أعلام النبلاء: شمس الدين أبو عبد الله محمد بن أحمد بن عثمان بن  قايماز الذهبي

 

 

 

سُلَيْمَان بن عبد الرَّحْمَن بن عِيسَى التَّمِيمِي الدِّمَشْقِي الْحَافِظ أَبُو أَيُّوب
روى عَن إِسْمَاعِيل بن عَيَّاش وَابْن عون وَابْن عُيَيْنَة وَابْن وهب وَخلق
وَعنهُ البُخَارِيّ وَأَبُو دَاوُد وَأَبُو زرْعَة وَأَبُو حَاتِم
قَالَ أَبُو حَاتِم صَدُوق مُسْتَقِيم الحَدِيث لكنه أروى النَّاس عَن الضُّعَفَاء والمجهولين مَاتَ سنة اثْنَتَيْنِ وَثَلَاثِينَ وَمِائَتَيْنِ

طبقات الحفاظ - لجلال الدين السيوطي.


  • إمام
  • حافظ للحديث
  • راوي للحديث
  • صدوق
  • ليس به بأس
  • محدث
  • ممن روى له البخاري

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2021