أحمد بن علي بن الزبير بن سليمان الجيلي الدمشقي شمس الدين

مشاركة

الولادة635 هـ
الوفاة724 هـ
العمر89
أماكن الإقامة
  • دمشق-سوريا

نبذة

أحمد بن علي بن الزبير ابن سليمان بن مظفر: القاضي الفقيه شمس الدين أبو العباس الجيلي أبُوه، الدمشقي الشافعي الشاهد من صوفة الطواويس. سمع مجلدين من " سنن البيهقي " من ابن الصلاح. وروى عنه سائر من طلب ورحل الناس إليه حتى من حلب.


الترجمة

أحمد بن علي بن الزبير
ابن سليمان بن مظفر: القاضي الفقيه شمس الدين أبو العباس الجيلي أبُوه، الدمشقي الشافعي الشاهد من صوفة الطواويس.
سمع مجلدين من " سنن البيهقي " من ابن الصلاح.
وروى عنه سائر من طلب ورحل الناس إليه حتى من حلب.
وكان ديّناً منطبعاً، نازلاً بأكناف التلاوة متربعاً، حسن المنادمة حتى حص الإقلاق خوافيه وقوادمه، ولم يزل على ذلك إلى أن غُصَّ بالحِمام وما وفي له الأمل بالذمام.
وتوفي رحمه تعالى سنة أربع وعشرين وسبع مئة.
ومولده سنة خمس وثلاثين وست مئة.
أعيان العصر وأعوان النصر- صلاح الدين خليل بن أيبك الصفدي (المتوفى: 764هـ).

 

 

أَحْمد بن عَليّ بن الزبير بن سُلَيْمَان بن مظفر الجيلي الدِّمَشْقِي شمس الدّين الشَّافِعِي الشَّاهِد الصُّوفِي بخانقاه الطواويس ولد سنة 635 وَسمع على ابْن الصّلاح سمع عَلَيْهِ مجلدين من السّنَن الْكُبْرَى للبيهقي وَحدث بهما قَالَ الذَّهَبِيّ كَانَ دينا منطبعاً كثير النَّوَافِل والتلاوة وَمَات على خير فِي شهر ربيع الآخر سنة 742
-الدرر الكامنة في أعيان المائة الثامنة لابن حجر العسقلاني-


  • شافعي
  • صوفي
  • عابد
  • عالم فقيه
  • قاض
  • كثير التلاوة
  • له سماع للحديث
  • متدين
  • محدث
  • مستمع
  • من المشتغلين بالحديث

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2023