محمد بن شعيب بن شأبير أبي عبد الله الدمشقي

مشاركة

الولادة120 هـ
الوفاة200 هـ
العمر80
أماكن الإقامة
  • دمشق-سوريا
  • بيروت-لبنان

نبذة

محمد بن شعيب بن شأبير الإِمَامُ المُحَدِّثُ العَالِمُ، الصَّادِقُ أبي عَبْدِ اللهِ الدِّمَشْقِيُّ مَوْلَى بَنِي أُمَيَّةَ سَكَنَ بَيْرُوْتَ. مَوْلِدُهُ فِي حُدُوْدِ العِشْرِيْنَ وَمائَةٍ.


الترجمة

محمد بن شعيب بن شأبير الإِمَامُ المُحَدِّثُ العَالِمُ، الصَّادِقُ أبي عَبْدِ اللهِ الدِّمَشْقِيُّ مَوْلَى بَنِي أُمَيَّةَ سَكَنَ بَيْرُوْتَ.
مَوْلِدُهُ فِي حُدُوْدِ العِشْرِيْنَ وَمائَةٍ.
رَوَى عَنْ: يَحْيَى بنِ الحَارِثِ الذِّمَارِيِّ، وَعُمَرَ مَوْلَى غُفْرَةَ، وَيَزِيْدَ بنِ أَبِي مَرْيَمَ، وَيَحْيَى بنِ أَبِي عَمْرٍو السَّيْبَانِيِّ بِمُهْمَلَةٍ وَعُثْمَانَ بنِ أَبِي العَاتِكَةِ، وَالأَوْزَاعِيِّ، وَعُرْوَةَ بنِ رُوَيْمٍ، وَعَبْدِ الرَّحْمَنِ بنِ حَسَّانٍ الكِنَانِيِّ، وَشَيْبَانَ النَّحْوِيِّ وَقُرَّةَ بنِ حَيْوَيْلَ وَعِدَّةٍ.
حَدَّثَ عَنْهُ: سُلَيْمَانُ بنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ وَدُحَيْمٌ، وَمُحَمَّدُ بنُ مُصَفَّى، وَكَثِيْرُ بنُ عُبَيْدٍ وَمُحَمَّدُ بنُ هَاشِمٍ البَعْلَبَكِّيُّ، وَمَحْمُوْدُ بنُ خَالِدٍ السُّلَمِيُّ، وَأبي عُتْبَةَ الحِجَازِيُّ وَخَلْقٌ سِوَاهُم.
وَثَّقَهُ: دُحَيْمٌ.
وَقَالَ أَحْمَدُ بنُ حَنْبَلٍ: مَا أَرَى بِهِ بَأْساً كَانَ رَجُلاً عَاقِلاً.
وَقَالَ أبي عَمْرٍو الدَّانِيُّ: أَخَذَ القِرَاءةَ عَرْضاً عَنْ يَحْيَى الذِّمَارِيِّ وَكَانَ يُفْتِي فِي مَجْلِسِ الأَوْزَاعِيِّ.
قَالَ مُحَمَّدُ بنُ مُصَفَّى: تُوُفِّيَ سَنَةَ تِسْعٍ، وَتِسْعِيْنَ وَمائَةٍ.
وَقَالَ هِشَامُ بنُ عَمَّارٍ: تُوُفِّيَ سَنَةَ ثَمَانٍ وَتِسْعِيْنَ. وَقَالَ دُحَيْمٌ: سَنَةَ مائَتَيْنِ.
قَالَ ابْنُ عَسَاكِرَ: هُوَ مَوْلَىً لِسُلَيْمَانَ بنِ عَبْدِ المَلِكِ، وَلَهُ دَارٌ عِنْدَ الشَّلاَّحَةِ بِبَابِ تُوْمَا.
رَوَى عَنْهُ: ابْنُ المُبَارَكِ مَعَ تَقَدُّمِهِ. وَتَلاَ عَلَيْهِ: الرَّبِيْعُ بنُ ثَعْلَب.
قَالَ دُحَيْمٌ: سَمِعْتُهُ يَقُوْلُ: وُلِدْتُ سَنَةَ سِتَّ عَشْرَةَ وَمائَةٍ.
وَهِمَ الحَافِظُ عَبْدُ الغَنِيِّ الأَزْدِيُّ إِذْ ضَبَطَ جَدَّهُ شَأبيرٍ بِسِيْنٍ مُهْمَلَةٍ.
وَقَالَ أَحْمَدُ بنُ أَبِي الحَوَارِيِّ: اسْتُفْتِيَ الوَلِيْدُ بنُ مُسْلِمٍ وَابْنُ شَأبيرٍ جَالِسٌ فَقَالَ: سَلْ أَبَا عَبْدِ اللهِ.
قَالَ أبي بَكْرٍ النَّقَّاشُ: سَمِعْتُ الفَضْلَ بنَ مُحَمَّدٍ العَطَّارَ بأنطاكية يَقُوْلُ: قُلْتُ لِهِشَامِ بنِ عَمَّارٍ: عِنْدنَا بِأَنْطَاكِيَةَ مَنْ يُحَدِّثُنَا عَنِ الوَلِيْدِ بنِ مُسْلِمٍ عَنْكَ. فَقَالَ: رَوَى عَنِّي الوَلِيْدُ، وَمَنْ هُوَ أَجَلُّ مِنْهُ: ابْنُ شَأبيرٍ. سَمِعَهَا: أبي عَلِيٍّ بنُ شَاذَانَ مِنَ النَّقَّاشِ.
هَاشِمُ بنُ مَرْثَدٍ: سَمِعْتُ ابْنَ مَعِيْنٍ يَقُوْلُ: مُحَمَّدُ بنُ شُعَيْبٍ كَانَ مُرْجِئاً، وَلَيْسَ بِهِ بَأْسٌ فِي الحَدِيْثِ.
وَقَالَ أَحْمَدُ العِجْلِيُّ: ثِقَةٌ.
وَقَالَ أبي حَاتِمٍ: هُوَ أَثْبَتُ مِنْ مُحَمَّدِ بنِ حِمْيَرٍ، وَمِنْ بَقِيَّةَ، وَمِنْ مُحَمَّدِ بنِ حَرْبٍ.
قُلْتُ: كَانَ إِمَاماً طلابة للعلم.
سير أعلام النبلاء - شمس الدين أبي عبد الله محمد بن أحمد بن عثمان بن قَايْماز الذهبي

 

 

 

مُحَمَّد بن شُعَيْب بن شَابُور الْأمَوِي مَوْلَاهُم الدِّمَشْقِي
نزيل بيروت
روى عَن الْأَوْزَاعِيّ وَيحيى الذمارِي وَخلق

وَعنهُ هِشَام بن عمار وَخلق
وَثَّقَهُ ابْن الْمُبَارك وَغَيره
وَقَالَ أَحْمد مَا أرى بِهِ بَأْسا
وَقَالَ ابْن معِين كَانَ مرجئاً وَلَيْسَ بِهِ بَأْس مَاتَ سنة مِائَتَيْنِ

طبقات الحفاظ - لجلال الدين السيوطي.


  • ثقة
  • راوي للحديث
  • محدث
  • مرجئة
  • مفتي

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2022