أحمد بن إبراهيم بن عبد الضيف بن مصعب الصدر نور الدين

"أبي العباس الخزرجي الدمشقي"

مشاركة

الولادة622 هـ
الوفاة696 هـ
العمر74
أماكن الإقامة
  • دمشق-سوريا

نبذة

أحمد بن إبراهيم ابن عبد الضيف بن مصعب الصدر نور الدين أبو العباس الخزرجي الدمشقي. قرأ القرآن على السخاوي، وروى الحديث عن التقي اليلداني، وكان نحوياً لغوياً أديباً، له فضائل وعمل اشتغال، وكان من أرباب الأموال.


الترجمة

أحمد بن إبراهيم
ابن عبد الضيف بن مصعب الصدر نور الدين أبو العباس الخزرجي الدمشقي.
قرأ القرآن على السخاوي، وروى الحديث عن التقي اليلداني، وكان نحوياً لغوياً أديباً، له فضائل وعمل اشتغال، وكان من أرباب الأموال.
كان فيه رئاسة وحشمة، وله في المكارم عزمة وهمة، وعنده قوة نفس وزعارة، وشمم سرى فيه من نفس الوزارة، وله أدب وقريض، وفضل عريض.

لم يزل في حاله، على صحته وانتحاله، إلى أن هانت من بان مصعب حياته، وتسلطت عليه من ثمرة الموت جناته.
وتوفي رحمه الله تعالى في شوال سنة ست وتسعين وست مئة.
ومولده سنة اثنتين وعشرين وست مئة.
ومن شعره ما كتبه في كمال الدين بن النجار وكيل بيت المال:
وكنا عهدنا أرض جلق روضة ... بها الحسن يجري مطلقاً في عنانه
خشينا بها عين الكمال تصيبها ... فما زال حتى ساءها بلسانه
أعيان العصر وأعوان النصر- صلاح الدين خليل بن أيبك الصفدي (المتوفى: 764هـ).
 


  • أديب
  • راوي للحديث
  • شاعر
  • عالم بالنحو
  • غني
  • فاضل
  • قارئ
  • لغوي
  • نحوي

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2022