أبي المنذر نصير بن يوسف بن أبي نصر الرازي

مشاركة

الولادةغير معروف
الوفاة240 هـ
أماكن الإقامة
  • بغداد-العراق

نبذة

نصير بن يوسف- ت 240 هو: نصير بن يوسف بن أبي نصر أبي المنذر الرازي ثم البغدادي. ذكره «الذهبي» ت 748 هـ ضمن علماء الطبقة السادسة من حفاظ القرآن. كما ذكره «ابن الجزري» ت 833 هـ ضمن علماء القراءات.


الترجمة

نصير بن يوسف- ت 240
هو: نصير بن يوسف بن أبي نصر أبي المنذر الرازي ثم البغدادي.
ذكره «الذهبي» ت 748 هـ ضمن علماء الطبقة السادسة من حفاظ القرآن.
كما ذكره «ابن الجزري» ت 833 هـ ضمن علماء القراءات.
أخذ «نصير بن يوسف» القراءة عن مشاهير علماء عصره، وفي مقدمتهم «الكسائي» وكان من جلّة أصحابه.
وقد تتلمذ على «نصير» عدد كثير منهم: «محمد بن عيسى الأصبهاني، وداود ابن سليمان، وعبد الله بن محمد بن الحسين، وعليّ بن أبي نصر النحوي، والحسين ابن شعيب، وأحمد بن محمد بن رستم» شيخ «عبد الواحد بن عمر» وهو آخر من بقي من أصحابه .
كما أخذ «نصير» الحديث عن خيرة علماء عصره، وفي مقدمتهم «إسحاق ابن سليمان الرازي» وغيره .
وكان ل «نصير بن يوسف» مكانة سامية بين العلماء مما استوجب ثناء الكثيرين عليه، وفي هذا المعنى يقول «أبي عبد الله الحافظ» كان «نصير» من
الأئمة الحذاق، لا سيما في رسم المصحف، وله فيه تصنيف.
وقال الأستاذ «أبي محمد سبط الخياط» كان «نصير» ضابطا عالما بمعنى القراءات، ونحوها، ولغتها.
وقال «القفطي» كان «نصير» علّامة نحويّا، صدوق اللهجة، كثير الأدب حافظا، جالس «الكسائي» وأخذ عنه النحو، وقرأ عليه القرآن، وله مؤلفات حسان، سمعها منه «أبي الهيثم الرازي» رواها عنه «بهراة» وقد رأى الأصمعي أبا زيد الانصاري وسمع منهما. توفي «نصير» في حدود الاربعين ومائتين. رحمه الله رحمة واسعة.

معجم حفاظ القرآن عبر التاريخ


  • إمام
  • ثقة ضابط
  • حافظ للقرآن الكريم
  • عالم بالقراءات
  • علوم القرآن الكريم
  • له سماع للحديث
  • مصنف
  • نحوي

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2022