عبد الوهاب تومه

مشاركة

الولادةحلب-سوريا عام 1344 هـ
الوفاة1424 هـ
العمر80
أماكن الإقامة
  • حلب-سوريا

نبذة

الشيخ عبد الوهاب تومه   عالم عامل، وتقي ورع، وسالك ملتزم حدة في الحق، والتزام بشرع الله تعالی ولد الشيخ عبد الوهاب تومه في حي شعبي من أحياء حلب القديمة يسمى (ساحة حمد) بالقرب من باب النيرب تعلم القراءة والكتابة


الترجمة

الشيخ عبد الوهاب تومه  

1344ه – 1424ه.

1925م – 2003م.

عالم عامل، وتقي ورع، وسالك ملتزم حدة في الحق، والتزام بشرع الله تعالی ولد الشيخ عبد الوهاب تومه في حي شعبي من أحياء حلب القديمة يسمى (ساحة حمد) بالقرب من باب النيرب تعلم القراءة والكتابة، وحفظ القرآن الكريم تلاوة وتجويدا ، في الكتاب التابع لجامع العباس - ساحة حمد، ثم درس الابتدائية ، وحصل على شهادتها، وعمل مع والده في التجارة والبيع والشراء، إلا أن نفسه تاقت إلى العلم، فانتسب إلى معهد التعليم الشرعي / الشعبانية / وواظب، وجد، واجتهد، فحظي بمحبة أساتذته وشيوخه، ونال الشهادة بتفوق.

عمل إمام وخطيبا في عدد من جوامع حلب، ثم استقر في جامع الحموي - سبيل الحسبي - شرقي القلعة - بوظيفة الإمامة؛ وفي جامع التوابين - الصاخور، الخطابة.

من مزاياه الحميدة أنه عمل مدرسا وخطيبا في جامع السجن، فتاب على يديه عدد كبير من المسجونين والمجرمين، كما تابت على يديه نساء كثيرات، وقد قام - رحمه الله - بتزويجهن برجال شرفاء ، واستطاع بذلك أن ينقذهن من أجواء الرذيلة ، فكل واحدة منهن أصبحت سيدة في بيتها وكونت أسرة، وغدت أما محترمة مصونة...

التزم الشيخ عبد الوهاب تومة بالطريقة الشاذلية، واتخذ الشيخ عبد القادر عيسی شیخا ومربيا، وحافظ على الأوراد والأذكار، كما اتخذ الشيخ عبد الله سراج الدين - رحمه الله - شيخا وأستاذا وقدوة

عرف الشيخ عبد الوهاب باستقامته، وأدبه، وتربيته لأولاده ، فلقد اعتني بهم منذ الصغر، وأخذهم إلى شيخه - الشيخ عبد القادر - وجعلهم من مريديه، فكان منهم الأستاذ الصنائعي محمد تومة، والدكتور أحمد تومة، والمدرس الشيخ علي تومة.

مرض الشيخ عبد الوهاب، وتنازل عن وظيفتيه لابنه علي، وانتقل إلى رحمة الله تعالی - بعد صلاة وشهادة ودعاء واستغفار – عام 2003م.

رحمه الله رحمة واسعة وأسكنه فسيح جناته.

مقتطفات من كتاب: موسوعة الدعاة والأئمة والخطباء في حلب العصر الحديث.


  • إمام مسجد
  • حافظ للقرآن الكريم
  • خطيب
  • شاذلي
  • عالم
  • محبوب
  • مدرس

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2021