عبد الرحيم بن محمد بن يوسف السمهودي

مشاركة

الولادةغير معروف
الوفاةسمهود-مصر عام 720 هـ
أماكن الإقامة
  • دمشق-سوريا
  • القاهرة-مصر
  • سمهود-مصر

نبذة

عبد الرحيم بن محمد بن يوسف السمهودى الخطيب بها . كتب عنه من شعره أبو حيان والقطب الحلبى قوله: كأنما البحر إذ مرّ النسيم به … والموج يصعد فيه وهو منحدر


الترجمة

عبد الرحيم بن محمد بن يوسف السمهودى الخطيب بها .
كتب عنه من شعره أبو حيان والقطب الحلبى قوله:
كأنما البحر إذ مرّ النسيم به … والموج يصعد فيه وهو منحدر 
بيضاء في أزرق تمشى على عجل … وطىّ أعكانها تبدو وتستتر
توفى بسمهود يوم الثلاثاء الثانى والعشرين من جمادى الأخيرة سنة 720
تفقه ببلده، ودخل دمشق فأخذ بها عن النووى وغيره، وأقام بالقاهرة مدة، وكان ضيق الرزق، وربما لجأ إلى كتابة الطلاسم ونحوها يتكسب بها، وكان ضيق الخلق، لكنه كان على مذهب أهل الأدب في حب الشراب والشباب. راجع ترجمته في الدرر الكامنة 2/ 362 - 363، ومنية الوعاة ص 305، والطالع السعيد ص 313.
ذيل وفيات الأعيان المسمى «درّة الحجال في أسماء الرّجال» المؤلف: أبو العبّاس أحمد بن محمّد المكناسى الشّهير بابن القاضى (960 - 1025 هـ‍)


  • خطيب
  • فقير
  • متفقه

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2021