عبد الرزاق بن رزق الله بن أبي بكر ابن خلف الجزري

"عز الدين الرسعني"

مشاركة

الولادةرأس العين-سوريا عام 589 هـ
الوفاةسنجار-العراق عام 661 هـ
العمر72
أماكن الإقامة
  • الموصل-العراق
  • بغداد-العراق
  • الجزيرة-بلاد الشام
  • حلب-سوريا
  • دمشق-سوريا
  • رأس العين-سوريا

نبذة

عبد الرزاق بن رزق الله بن أبي بكر ابن خلف الجزري، أبو محمد، عز الدين الرسعني: مفسر، من علماء الحنابلة. كان عالم الجزيرة الفراتية في عصره. ولد برأس عين الخابور، ونسبته إليها. ورحل إلى بغداد ودمشق وحلب، في طلب الحديث، وولي مشيخة (دار الحديث) بالموصل.


الترجمة

عبد الرزاق بن رزق الله بن أبي بكر ابن خلف الجزري، أبو محمد، عز الدين الرسعني:
مفسر، من علماء الحنابلة. كان عالم الجزيرة الفراتية في عصره. ولد برأس عين الخابور، ونسبته إليها. ورحل إلى بغداد ودمشق وحلب، في طلب الحديث، وولي مشيخة (دار الحديث) بالموصل.
وتوفي بسنجار. من كتبه (رموز الكنوز - خ) في التفسير، أربع مجلدات ضخمة، و (مصرع الحسين) ألزمه بتصنيفه بدر الدين صاحب الموصل، و (مختصر الفرق بين الفرق للبغدادي - ط) وله شعر، منه قصيدة نونية في (الفرق بين الظاء والضاد) سماها (درة القارئ - خ) .

-الاعلام للزركلي-
 

 

 

الرَّسْعَنِي الإِمَام الْمُحدث الرّحال الْحَافِظ الْمُفَسّر عَالم الجزيرة عز الدّين أَبُو مُحَمَّد عبد الرزق بن رزق الله بن أبي بكر بن خلف الْجَزرِي
ولد بِرَأْس عين الخابور سنة تسع وَثَمَانِينَ وَخَمْسمِائة وَسمع الْكِنْدِيّ وعدة وعني بِهَذَا الشَّأْن وصنف تَفْسِيرا وَكَانَ إِمَامًا متقناً ذَا فنون وأدب
أجَاز للدمياطي والأبرقوهي ولي مشيخة دَار الحَدِيث بالموصل وَمَات سنة إِحْدَى وَسِتِّينَ وسِتمِائَة

طبقات الحفاظ - لجلال الدين السيوطي.

 

 

 

عبد الرَّزَّاق بن رزق الله بن أبي بكر بن خلف بن أبي الهيجاء الرَّسْعَنِي الْفَقِيه الْمُحدث الْمُفَسّر أبي مُحَمَّد عز الدّين سمع من أبي الْمجد القزوينى وَغَيره وببغداد من عبد الْعَزِيز بن سينا وَعمر بن كرم وبدمشق من أبي الْيمن الْكِنْدِيّ وَالشَّيْخ موفق الدّين وَغَيرهمَا وعنى بِالْحَدِيثِ وَطلب وَقَرَأَ بِنَفسِهِ وَذكره الذَّهَبِيّ فِي طَبَقَات الْحفاظ وتفقه على الشَّيْخ موفق الدّين وَصَحب الشَّيْخ الْعِمَاد وَطَائِفَة من أهل الدّين وَالْعلم وَالصَّلَاح وَقَرَأَ الْعَرَبيَّة وَالْأَدب وتفنن فِي الْعُلُوم وَولى مشيخة دَار الحَدِيث بالموصل وَكَانَ لَهُ حِرْفَة وافرة وَعمل تَفْسِيرا حسنا سَمَّاهُ رموز الْكُنُوز وَفِيه فَوَائِد حَسَنَة ويروى فِيهِ الْأَحَادِيث بِإِسْنَادِهِ
حدث وَسمع مِنْهُ جمَاعَة وروى عَنهُ ابْنه مُحَمَّد بن عبد الرَّزَّاق والدمياطي الْحَافِظ بِالْإِجَازَةِ أبي الْمَعَالِي الأبرقوهى وَزَيْنَب بنت الْكَمَال وَابْن دَقِيق الْعِيد توفّي فِي سَابِع عشرى الْحجَّة سنة سِتِّينَ وسِتمِائَة قَالَه ابْن الفوطي

المقصد الأرشد في ذكر أصحاب الإمام أحمد - إبراهيم بن محمد بن عبد الله بن محمد ابن مفلح، أبي إسحاق، برهان الدين.


كتبه

  • مختصر الفرق بين الفرق للبغدادي
  • رموز الكنوز في تفسير الكتاب العزيز
  • أديب
  • إمام
  • إمام فقيه
  • حافظ
  • حنبلي
  • رحالة
  • شاعر
  • عالم بالتفسير
  • مؤلف
  • متقن
  • محدث
  • مصنف
  • من المشتغلين بالحديث

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2022