أم الحكم بنت الزبير بن عبد المطلب بن هاشم القرشية الهاشمية

مشاركة

الولادةغير معروف
الوفاةغير معروف
أماكن الإقامة
  • مكة المكرمة-الحجاز

نبذة

أم الحكم بنت الزبير أم الحكم بنت الزبير بن عبد المطلب القرشية الهاشمية بنت عم النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وهي أخت ضباعة بنت الزبير. وقيل فيها: أم حكيم


الترجمة

أم الحكم بنت الزبير
أم الحكم بنت الزبير بن عبد المطلب القرشية الهاشمية بنت عم النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وهي أخت ضباعة بنت الزبير.
وقيل فيها: أم حكيم
أخبرنا أبو أحمد بن علي الأمين، بإسناده عن سليمان بن الأشعث، حدثنا أحمد بن صالح، حدثنا عبد الله بن وهب، حدثني عياش بن عقب الحضرمي، عن الفضل بن الحسن بن عمرو بن أمية الضمري، أن أم الحكم أو ضباعة ابنتي الزبير، حدثته أنها قالت: أصاب رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ سبيا، فذهبت أنا وأختي إلى فاطمة بنت رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ثم أتينا رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فشكونا إليه ما نحن فيه، فسألناه أن يأمر لنا بشيء من السبي، فقال رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " سبقكن يتامى بدر، ولكن سأدلكن على ما هو خير لكن من ذلك: تكبرن الله عَزَّ وَجَلَّ على إثر كل صلاة ثلاثا وثلاثين تكبيرة، وثلاثا وثلاثين تسبيحة، وثلاثا وثلاثين تحميدة، ولا إله إلا الله وحده، لا شريك له، له الملك وله الحمد، وهو على كل شيء قدير " روى قتادة، عن عبد الله بن الحارث، عن أم الحكم بنت الزبير، أن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ " أكل من لحم كتف، ثم قام إلى الصلاة فصلى ولم يتوضأ ".
أخرجها ابن منده.
وأبو نعيم.

أسد الغابة في معرفة الصحابة - عز الدين ابن الأثير.

 

 

أم الحكم بنت الزّبير بن عبد المطلب بن هاشم القرشيّة الهاشمية  ، ابنة عم النبي صلّى اللَّه عليه وآله وسلم.
قال الزّبير بن بكّار: ويقال: إنها كانت أخته من الرضاعة، وكان يزورها بالمدينة، ويقال لها أم حكيم، وهي أخت ضباعة التي تقدمت في الأسماء.
قال الدّار الدّارقطنيّ في كتاب «الإخوة»  : كانت زوج ربيعة بن الحارث بن عبد المطلب، وكذا ابن سعد  ، وزاد: إنها شقيقتها، وأنها ولدت له عبد شمس، وعبد المطلب، وأروى الكبرى، ومحمدا، وعبد اللَّه، والعباس، والحارث، وأمية، قال: وأطعم رسول اللَّه صلّى اللَّه عليه وآله وسلم أم الحكم من خيبر ثلاثين وسقا، قال: روت أم الحكم عن النبي صلى اللَّه عليه وآله وسلم،
وأخرج أبو داود، من طريق عباس بن عقبة، عن الفضل بن الحسن بن عمرو بن أمية الضمريّ- أن ابن أم الحكم أو ضباعة ابنتي الزبير حدثته إحداهما أنها قالت: أصاب رسول اللَّه صلّى اللَّه عليه وآله وسلم سبيا، فذهبت أنا وأختي فاطمة بنت رسول اللَّه صلى اللَّه عليه وآله وسلّم إلى رسول اللَّه صلّى اللَّه عليه وآله وسلم نشكو إليه، وسألناه أن يأمر لنا بشيء من السبي، فقال: «سبقكنّ نساء بني بدر، ولكن أدلّكما على ما هو خير لكما من ذلك ... » الحديث في الذّكر في أثر كل صلاة.
وأخرجه ابن مندة من هذا الوجه، فقال: أخبرني ابن أمّ الحكم، قال: أخبرتني أمي بنت الزبير ... فذكره، ثم قال: رواه ابن لهيعة عن الفضل كذلك.
الإصابة في تمييز الصحابة - أبو الفضل أحمد بن علي بن محمد بن أحمد بن حجر العسقلاني.


  • صحابية جليلة
  • قرشي

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2022