محمد بن يحيى بن مظفر بن علي بن نعيم

مشاركة

الولادة459 هـ
الوفاة639 هـ
العمر180
أماكن الإقامة
  • بغداد-العراق

نبذة

القَاضِي أَبُو بكر الْبَغْدَادِيّ ابْن الحبير بِضَم الْحَاء الْمُهْملَة ولد سنة تسع وَخمسين وَسمع من شهدة وَأبي الْفَتْح بن الْمَنِيّ وَعبد الله بن عبد الصَّمد السّلمِيّ وَغَيرهم روى عَنهُ ابْن النجار وَأَبُو الْحسن الْعِرَاقِيّ وَغَيرهمَا ومشايخ شُيُوخنَا


الترجمة

 مُحَمَّد بن يحيى بن مظفر بن عَليّ بن نعيم
القَاضِي أَبُو بكر الْبَغْدَادِيّ ابْن الحبير بِضَم الْحَاء الْمُهْملَة
ولد سنة تسع وَخمسين وَسمع من شهدة وَأبي الْفَتْح بن الْمَنِيّ وَعبد الله بن عبد الصَّمد السّلمِيّ وَغَيرهم
روى عَنهُ ابْن النجار وَأَبُو الْحسن الْعِرَاقِيّ وَغَيرهمَا ومشايخ شُيُوخنَا
وَكَانَ إِمَامًا عَارِفًا بِالْمذهبِ دينا خيرا وقورا كثير التِّلَاوَة لَهُ الْيَد الطُّولى فِي الجدل والمناظرة صَاحب ليل وتهجد
تفقه على الشَّيْخ المجير الْبَغْدَادِيّ وَأبي المفاخر النوقاني وناب فِي الْقَضَاء عَن أبي عبد الله بن فضلان
وَكَانَ أَولا حنبلي الْمَذْهَب ثمَّ انْتقل ودرس فِي النظامية
توفّي فِي سَابِع شَوَّال سنة تسع وَثَلَاثِينَ وسِتمِائَة

أخبرنَا أَبُو عبد الله الْحَافِظ إِذْنا خَاصّا أخبرنَا عبد الله بن أَحْمد الْعلوِي أخبرنَا أَبُو بكر مُحَمَّد بن يحيى الْفَقِيه أنبأتنا شهدة أخبرنَا طراد أخبرنَا هِلَال أخبرنَا ابْن عَيَّاش الْقطَّان حَدثنَا أَبُو الْأَشْعَث حَدثنَا حَمَّاد بن زيد عَن عَمْرو بن دِينَار عَن جَابر أَن رجلا أَتَى الْمَسْجِد وَالنَّبِيّ صلى الله عَلَيْهِ وَسلم يخْطب يَوْم الْجُمُعَة فَقَالَ لَهُ النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم أصليت يَا فلَان قَالَ لَا قَالَ قُم فاركع

طبقات الشافعية الكبرى - تاج الدين السبكي

 

العَلاَّمَةُ المُفْتِي أَبُو بَكْرٍ مُحَمَّدُ بنُ يَحْيَى بنِ مُظَفَّرِ بن عَلِيِّ بنِ نُعَيمٍ البَغْدَادِيُّ، الشَّافِعِيُّ، القَاضِي، عُرف بِابْنِ الحُبَيْرِ.
وُلِدَ سَنَةَ تِسْعٍ وَخَمْسِيْنَ.
وَسَمِعَ مِنْ: عَبْدِ اللهِ بنِ عبد الصمد السلمي، وشهدة الكاتبة، ومحمد بنِ نَسيمٍ، وَأَبِي الفَتْحِ بنِ المَنِّيِّ، وَتَفَقَّهَ بِهِ، ثُمَّ تَحَوَّلَ شَافِعِيّاً، وَلَزِمَ المُجِيْرَ البَغْدَادِيَّ، وَتَأَدَّبَ عَلَى أَبِي الحَسَنِ ابْنِ العَصَّارِ.
حَدَّثَنَا عَنْهُ: تَاجُ الدِّيْنِ الغَرَّافِيُّ، وَكَانَ بَصِيْراً بِالمَذْهَبِ وَدَقَائِقِه، دَيِّناً عَابِداً، كَثِيْرَ التِّلاَوَةِ وَالحَجِّ وَالتَّهجُّدِ، وَلَهُ بَاعٌ مَديدٌ فِي المُنَاظَرَةِ، وَنَابَ فِي القَضَاءِ عَنِ ابْنِ فَضْلاَنَ، ثُمَّ دَرَّسَ بِالنِّظَامِيَّةِ، فِي سَنَةِ سِتٍّ وَعِشْرِيْنَ وَسِتِّ مائَةٍ. مَاتَ: فِي شَوَّالٍ، سَنَةَ تِسْعٍ وَثَلاَثِيْنَ وَسِتِّ مائَةٍ.
سير أعلام النبلاء - شمس الدين أبي عبد الله محمد بن أحمد بن عثمان بن قَايْماز الذهبي.


  • إمام
  • حافظ المذهب
  • شافعي
  • قاض
  • كثير التلاوة
  • متهجد قارئ
  • مناظر

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2022