سهل بن أبي حثمة الأنصاري المديني أبي يحيى

مشاركة

الولادة3 هـ
الوفاةغير معروف
أماكن الإقامة
  • المدينة المنورة-الحجاز

نبذة

سهل بن أبي حثمة سهل بْن أَبِي حثمة اختلف في اسم أبيه، فقيل: عَبْد اللَّهِ، وعبيد اللَّه، وقيل: عامر بْن ساعدة بْن عامر بْن عدي بْن مجدعة بْن حارثة بْن الحارث بْن عمرو، وهو النبيت بْن مالك بْن الأوس الأنصاري الأوسي. ولد سنة ثلاث من الهجرة، قال الواقدي: قبض النَّبِيّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وهو ابن ثماني سنين، ولكنه حفظ عنه.


الترجمة

سهل بن أبي حثْمَة الْأنْصَارِيّ الْمَدِينِيّ وَاسم أبي حثْمَة عبد الله بن سَاعِدَة بن عَامر بن عدي بن مجدعة بن الْحَارِث بن الْخَزْرَج بن عَمْرو بن مَالك بن أَوْس لَهُ صُحْبَة من النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم وَيُقَال قبض النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم وَهُوَ ابْن ثَمَان سِنِين وَقد حفظ عَنهُ وَعَن رجال من كبراء قومه كنيته أَبُو يحيى وَيُقَال أَبُو مُحَمَّد
روى عَنهُ خَوات بن جُبَير فِي الصَّلَاة وَبشير بن يسَار وَأَبُو ليلى عبد الله بن عبد الرحمن بن سهل.

رجال صحيح مسلم - لأحمد بن علي بن محمد بن إبراهيم، أبو بكر ابن مَنْجُويَه.

 

 

سهل بن أبي حثمة
سهل بْن أَبِي حثمة اختلف في اسم أبيه، فقيل: عَبْد اللَّهِ، وعبيد اللَّه، وقيل: عامر بْن ساعدة بْن عامر بْن عدي بْن مجدعة بْن حارثة بْن الحارث بْن عمرو، وهو النبيت بْن مالك بْن الأوس الأنصاري الأوسي.
ولد سنة ثلاث من الهجرة، قال الواقدي: قبض النَّبِيّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وهو ابن ثماني سنين، ولكنه حفظ عنه.
وذكر ابن أَبِي حاتم الرازي، أَنَّهُ سمع رجلًا من ولده، يقول: كان ممن بايع تحت الشجرة، وكان دليل النَّبِيّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِلَى أحد، وشهد ما بعدها من المشاهد.
وقول الواقدي أصح.
وأمه أم الربيع بنت سالم بْن عدي بْن مجدعة.
توفي أول أيام معاوية، روى عنه: نافع بْن جبير، وعبد الرحمن بْن مسعود، وبشير بْن يسار، وصالح بْن خوات بْن جبير.
وحديثه في صلاة الخوف صحيح مشهور.
أخبرنا إِسْمَاعِيل بْنُ عَلِيِّ بْنِ عُبَيْدِ اللَّهِ، وَغَيْرُهُ بِإِسْنَادِهِمْ، إِلَى مُحَمَّدِ بْنِ عِيسَى السُّلَمِيِّ، قَالَ: حدثنا مُحَمَّدُ بْنُ بَشَّارٍ، أخبرنا يحيى الْقَطَّانُ، أخبرنا يحيى بْنُ سَعِيدٍ الأَنْصَارِيُّ، عن الْقَاسِمِ بْنِ مُحَمَّدٍ، عن صَالِحِ بْنِ خَوَّاتِ بْنِ جُبَيْرٍ، عن سَهْلِ بْنِ أَبِي حَثْمَةَ، أَنَّهُ قَالَ فِي صَلاةِ الْخَوْفِ، قَالَ: " يَقُومُ الإِمَامُ مُسْتَقْبِلَ الْقِبْلَةِ، وَتَقُومُ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ مَعَهُ، وَطَائِفَةٌ قِبَلَ الْعَدُوِّ، وُجُوهُهُمْ إِلَى الْعَدُوِّ، فَيَرْكَعُ بِهِمْ رَكْعَةٌ ".
وَذَكَرَ الْحَدِيثَ.
أَخْرَجَهُ الثَّلاثَةُ

أسد الغابة في معرفة الصحابة - عز الدين ابن الأثير.

 

 

سَهْلُ بْنُ أَبِي حَثْمَةَ وَاسْمُ أَبِي حَثْمَةَ عَبْدُ اللَّهِ بنُ سَاعِدَةَ بْنِ عَامِرِ بْنِ عَدِيِّ بْنِ مَجْدَعَةَ بْنِ حَارِثَةَ بْنِ الْحَارِثِ بْنِ الْخَزْرَجِ بْنِ عَمْرِو بْنِ مَالِكِ بْنِ الْأَوْسِ

حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ مُحَمَّدٍ، نا أَبُو الْوَلِيدِ، نا شُعْبَةُ، نا خُبَيْبُ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ قَالَ: سَمِعْتُ عَبْدَ الرَّحْمَنِ بْنَ مَسْعُودٍ قَالَ: جَاءَ سَهْلُ بْنُ أَبِي حَثْمَةَ إِلَى مَسْجِدِنَا فَحَدَّثَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «إِذَا خَرَصْتُمْ فَخُذُوا وَدَعُوا الثُّلُثَ فَإِنْ لَمْ تَدَعُوا الثُّلُثَ فَدَعُوا الرُّبُعَ»

حَدَّثَنَا بِشْرُ بْنُ مُوسَى، نا الْحُمَيْدِيُّ، نا سُفْيَانُ، نا صَفْوَانُ بْنُ سُلَيْمٍ قَالَ: حَدَّثَنِي نَافِعُ بْنُ جُبَيْرٍ، عَنْ سَهْلِ بْنِ أَبِي حَثْمَةَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «إِذَا صَلَّى أَحَدُكُمْ إِلَى سُتْرَةٍ فَلْيَدْنُ مِنْهَا لَا يَقْطَعُ الشَّيْطَانُ عَلَيْهِ صَلَاتَهُ»

-معجم الصحابة - أبي الحسين عبد الباقي بن قانع البغدادي-

 

 

سهل بن أبي حثمة
واسم أبي حثمة عبد الله بن ساعدة بن عامر بن عدي بن جشم بن مجدعة بن حارثة بن الحارث بن الخزرج بن عمرو. وهو النبيت بن مالك ابن الأوس.
وأمه أم الربيع بنت أسلم بن حريس بن عدي بن مجدعة بن حارثة بن الحارث.

فولد سهل بن أبي حثمة: محمدا. وهو أبو عفير. وأمه تحيا بنت البراء بن عازب بن الحارث بن عدي بن جشم بن مجدعة بن حارثة بن الحارث.
وسليمان. وأمه أمة الله بنت تميم بن معبد بن عبد سعد بن عامر بن عدي ابن جشم بن مجدعة بن حارثة بن الحارث.
ويحيى. وأمه أمامة بنت عبد الرحمن بن سهل بن زيد بن كعب بن عامر ابن عدي بن مجدعة بن حارثة بن الحارث.
وإسحاق. لا عقب له. وعيسى. لا عقب له. وأمهما أم ولد.
قال محمد بن عمر: كان سهل بن أبي حثمة يكنى أبا يحيى. ويقال: أبا محمد.
وقبض رسول الله ص وهو ابن ثماني سنين. وقد حفظ عنه.
قال: أخبرنا محمد بن عمر. قال: حدثنا محمد بن يحيى بن سهل بن أبي حثمة. عن أبيه. عن جده. قال: كنت أرى رسول الله ص يزورنا وأنا غلام ألعب مع الصبيان. فرآنا يوما ونحن نحفر عند آطامنا فنهانا.
قال: أخبرنا معن بن عيسى ومحمد بن عمر. قالا: حدثنا مالك ابن أنس. عن أبي ليلى عبد الله بن عبد الرحمن بن سهل بن أبي حثمة: أنه أخبره رجال من كبراء قومه: أن عبد الله بن سهل ومحيصة خرجا إلى خيبر من جهد أصابهما. فأتي محيصة. فأخبر أن عبد الله بن سهل قد قتل وطرح في فقير أو عين. فأتى يهود فقال: أنتم والله قتلتموه. قالوا: والله ما قتلناه. فأقبل حتى قدم على قومه. فذكر ذلك لهم. ثم أقبل هو وأخوه حويصة - وهو أكبر منه- وعبد الرحمن بن سهل أخو المقتول. إلى جنب رسول الله ص. فذهب محيصة ليتكلم- وهو الذي كان بخيبر-[فقال له رسول الله ص:، الكبر الكبر،. - يريد السن- فتكلم حويصة. ثم تكلم محيصة فقال رسول الله ص:، أما أن يدوا صاحبكم. وإما أن يؤذنوا بحرب] ،. فكتب إليهم رسول الله ص في ذلك. فكتبوا: أنا والله ما قتلناه. [فقال رسول الله ص لمحيصة وحويصة وعبد الرحمن:، تحلفون وتستحقون دم صاحبكم؟،. قالوا: لا. قال:، فتحلف لكم يهود] ،. قالوا: ليسوا بمسلمين. فوداه رسول الله ص من عنده. فبعث إليهم بمائة ناقة حتى أدخلت عليهم الدار.
قال سهل: لقد ركضتني منها ناقة حمراء.

الجزء المتمم لطبقات ابن سعد [الطبقة الخامسة في من قبض رسول الله صلى الله عليه وسلم. وهم أحداث الأسنان] - ابن سعد.

 

 

أبو يحيى:
سهل بن أبي حثمة الأنصاري. ويقال كنيته أبو محمد.
الإصابة في تمييز الصحابة - أبو الفضل أحمد بن علي بن محمد بن أحمد بن حجر العسقلاني.


  • أنصاري
  • راوي للحديث
  • صحابي جليل
  • لم يعقب
  • مجاهد
  • مدني
  • ممن روى له مسلم

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2021