أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم بن زيد أبو محمد الأنصاري

مشاركة

الولادة36 هـ
الوفاةالمدينة المنورة-الحجاز عام 120 هـ
العمر84
أماكن الإقامة
  • المدينة المنورة-الحجاز

نبذة

أَبُو بكر بن مُحَمَّد بن عَمْرو بن حزم بن زيد بن لوذان بن حَارِثَة بن مُحَمَّد بن زيد بن ثَعْلَبَة بن زيد بن مَنَاة من بني مَالك بن جشم بن الْخَزْرَج قَاضِي أهل الْمَدِينَة زمن سُلَيْمَان بن عبد الملك وَعمر بن عبد العزيز وَيُقَال اسْمه كنيته وَيُقَال اسْمه أَبُو بكر وكنيته أَبُو مُحَمَّد الْأنْصَارِيّ مَاتَ سنة عشْرين وَمِائَة وَهُوَ ابْن أَربع وَثَمَانِينَ سنة يرْوى عَن عَمْرو بن سليم الزرقي فِي الصَّلَاة وسلمان الْأَغَر فِي الصَّلَاة وَعمرَة فِي الصَّلَاة والجنائز وَالْحج وَغَيرهَا وعبد الله بن قيس بن مخرمَة فِي الصَّلَاة وغيرهم .


الترجمة

أَبُو بكر بن مُحَمَّد بن عَمْرو بن حزم بن زيد بن لوذان بن حَارِثَة بن مُحَمَّد بن زيد بن ثَعْلَبَة بن زيد بن مَنَاة من بني مَالك بن جشم بن الْخَزْرَج قَاضِي أهل الْمَدِينَة زمن سُلَيْمَان بن عبد الملك وَعمر بن عبد العزيز وَيُقَال اسْمه كنيته وَيُقَال اسْمه أَبُو بكر وكنيته أَبُو مُحَمَّد الْأنْصَارِيّ
مَاتَ سنة عشْرين وَمِائَة وَهُوَ ابْن أَربع وَثَمَانِينَ سنة
يرْوى عَن عَمْرو بن سليم الزرقي فِي الصَّلَاة وسلمان الْأَغَر فِي الصَّلَاة وَعمرَة فِي الصَّلَاة والجنائز وَالْحج وَغَيرهَا وعبد الله بن قيس بن مخرمَة فِي الصَّلَاة وَعباد بن تَمِيم فِي الصَّلَاة وَالْحج وعبد الله بن عَمْرو بن عُثْمَان فِي الْحَج وَالْأَحْكَام وَعمر بن عبد العزيز فِي الْبيُوع وَأبي سَلمَة بن عبد الرحمن فِي الْأَحْكَام
روى عَنهُ ابْنه عبد الله بن أبي بكر وأفلح بن حميد والوليد بن أبي هِشَام وَيحيى بن سعيد الْأنْصَارِيّ وَيزِيد بن عبد الله بن الْهَاد وَابْن أبي حُسَيْن.

رجال صحيح مسلم - لأحمد بن علي بن محمد بن إبراهيم، أبو بكر ابن مَنْجُويَه

 

 

 

 

أَبُو بَكْرِ بنُ مُحَمَّدِ بن عَمْرِو بْنِ حَزْمِ بْنِ زَيْدِ بْنِ لَوْذان بْنِ عَمْرِو بْنِ عَبْدِ عَوْف [بْنِ غَنْمِ]  ابن مَالِكِ بْنِ النَّجَّارِ مِنَ الْأَنْصَارِ، ثُمَّ مِنَ الخزرج (وأمه كبشة بنت عبد الرحمن ابن سَعْدِ بْنِ زُرارة بْنِ عُدْس مِنْ بَنِي مَالِكِ بْنِ النَجَّار، وَخَالَتُهُ عَمْرَةُ بِنْتُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ) ، الَّتِي رَوَتْ عَنْ عَائِشَةَ. فَوَلَدَ أَبُو بَكْرِ بْنُ مُحَمَّدٍ: مُحَمَّدًا، وَعَبْدَ اللَّه وَعَبْدَ الرَّحْمَنِ. وَأُمُّهُمْ فَاطِمَةُ بِنْتُ عُمارة بْنِ عَمرو بْنِ حَزْمٍ مِنْ بَنِي مَالِكِ بْنِ النَّجَّار. وأَمة الرَّحْمَنِ بِنْتَ أَبِي بَكْرٍ. لِأُمِّ وَلَدٍ. وأبو بكر هو اسمه.
قَالَ أَخْبَرَنَا يَزِيدُ بْنُ هَارُونَ، عَنْ يَحْيَى بْنِ سَعِيدٍ فِي حَدِيثٍ رَوَاهُ أَنَّ أَبَا بكر بن محمد بن عَمرو بن حزم كَانَ عَلَى الْقَضَاءِ بِالْمَدِينَةِ.
قَالَ: أَخْبَرَنَا مَعْنُ بْنُ عِيسَى قَالَ: حَدَّثَنِي سَعِيدُ بْنُ مُسْلِمٍ، قَالَ: "رَأَيْتُ أَبَا بَكْرِ بْنَ مُحَمَّدِ بْنِ عَمْرِو بْنِ حَزْمٍ يَقْضِي فِي الْمَسْجِدِ فِي زَمَانِ عُمَرَ بْنِ عَبْدِ الْعَزِيزِ، يَعْنِي فِي وِلَايَةِ عُمَرَ بْنِ عَبْدِ الْعَزِيزِ عَلَى الْمَدِينَةِ لِلْوَلِيدِ بْنِ عَبْدِ الْمَلِكِ".
قَالَ أَخْبَرَنَا مَعْنُ بْنُ عِيسَى، قَالَ: حَدَّثَنَا مَالِكُ بْنُ أَنَسٍ عَنْ رَبِيعَةَ بْنَ أَبِي عَبْدِ الرَّحْمَنِ: "أَنَّهُ رَأَى أَبَا بَكْرِ بْنَ مُحَمَّدِ بْنِ عَمْرِو بْنِ حَزْمٍ يَقْضِي فِي الْمَسْجِدِ مَعَهُ حَرَسِيَّان مُسْتَنِدًا إِلَى الْأُسْطُوَانَةِ عِنْدَ الْقَبْرِ".
قَالَ مُحَمَّدُ بْنُ عُمَرَ: "فَلَمَّا وَلِيَ عُمَرُ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ الْخِلَافَةَ ولىَّ أَبَا بَكْرِ بْنَ مُحَمَّدٍ إِمْرَةَ الْمَدِينَةِ، فَاسْتَقْضَى أَبُو بَكْرٍ عَلَى الْمَدِينَةِ ابن عمه أبا طُوالة عبد الله بن عبد الرحمن بن معمر بن حزم".

وَكَانَ أَبُو بَكْرٍ هُوَ الَّذِي يُصَلِّي بِالنَّاسِ وَيْلِي أَمْرَهُمْ.
قَالَ: أَخْبَرَنَا مَعْنُ بْنُ عِيسَى، قَالَ: حَدَّثَنَا أَبُو الغُصن، قَالَ: "لَمْ أَرَ عَلَى أَبِي بَكْرِ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ عَمْرو بْنِ حَزْم عَلَى الْمِنْبَرِ سَيْفًا قَطُّ".
قَالَ: أَخْبَرَنَا مَعْنُ بْنُ عِيسَى قَالَ: حَدَّثَنَا أَبُو الْغُصْنِ قَالَ: "رَأَيْتُ أَبَا بَكْرِ بْنَ مُحَمَّدٍ يَعْتَمُّ [يَوْمَ الْعِيدِ] وَيَوْمَ الْجُمُعَةِ بِعِمَامَةٍ بَيْضَاءَ، وَرَأَيْتُهُ يَخْلَعَ نَعْلَيْهِ إِذَا رَقَا مِنْبَرَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم".
قال: أخبرنا إسماعيل بن عبد الله بن أبي أويس، قَالَ حَدَّثَنَا أَبُو الْغُصْنِ: "أَنَّهُ رَأَى أَبَا بَكْرِ بْنَ مُحَمَّدٍ يَصْبُغُ بالحنَّاء ويقتِّم"{يقتم: أي حتى يصبح لون الصباغ أحمراً مائلاً إلى السواد}
قَالَ: أَخْبَرَنَا مَعْنُ بْنُ عِيسَى قَالَ: حَدَّثَنَا أَبُو الغُصن، قَالَ: "رَأَيْتُ أَبَا بَكْرِ بْنَ مُحَمَّدٍ مُتَخَتِّمًا فِي يَمِينِهِ خاتَمَ ذَهَبٍ فَصُّهُ يَاقُوتَةٌ حَمْرَاءُ".
قَالَ: أَخْبَرَنَا إِسْمَاعِيلُ بْنُ عَبْدِ اللهِ بْنِ أَبِي أُوَيْسٍ، قَالَ: حَدَّثَنَا أَبُو الغُصن: "أَنَّهُ رَأَى أَبَا بَكْرِ بْنَ مُحَمَّدٍ فِي إِصْبَعِهِ الْيُمْنَى خَاتَمٌ فِيهِ يَاقُوتَةٌ لَوْنُهَا لَوْنُ السَّمَاءِ".
قَالَ: أَخْبَرَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مَسْلمة بن قعنب الحارثي، قال: حدثنا عَبْدُ الْعَزِيزِ بْنُ مُحَمَّد، عَنْ عَمْرِو بْنِ أَبِي عَمْرٍو، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم،: "أَنَّ أَبَاهَ قَالَ لَا تَزِيُدُونِي عَلَى ثَلَاثَةِ أَثْوَابٍ رَيْطات"{ ريطات: أراد بها جمع ربطة، إلاَّ أن جمعها رِيَط، ورِياط، والربطة هي الثوب الرقيق اللين}.
قَالَ مُحَمَّدُ بْنُ عُمَرَ: "تُوُفِّيَ أبو بكر بن محمد بن عمرو بن حَزْمٍ بِالْمَدِينَةِ سَنَةَ عِشْرِينَ وَمِائَةٍ فِي خِلَافَةِ هِشَامِ بْنِ عَبْدِ الْمَلِكِ وَهُوَ ابْنُ أَرْبَعٍ وَثَمَانِينَ سَنَةً".
وَكَانَ ثِقَةً كَثِيرَ الْحَدِيثِ.

ـ الطبقات الكبرى لابن سعد البصري البغدادي ـ

 

 

 

ابن حزم: أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم الأنصاري: النجاري بالنون والجيم المدني القاضي اسمه وكنيته واحد وقيل إنه يكنى أبا محمد ثقة عابد من الخامسة مات سنة عشرين ومائة وقيل غير ذلك. تقريب التهذيب 1/1118


  • ثقة
  • راوي للحديث
  • قاض
  • كثير الحديث
  • ممن روى له مسلم
  • والي

جميع الحقوق محفوظة لموقع تراجم عبر التاريخ © 2021